المنوعات

مواد تُستخدم مع الملح لإبطال السحر

ابطال السحر بالملح من أكثر الأمور التي تُستخدم عندما يشعر الكثير الإصابة بالسحر، فيقومون برش الملح في أنحاء المنزل حتى يقوم بإبطال السحر ويجب الإيمان بوجود السحرة والسحر بحد ذاته وقد ذكره الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم مع العلم أن كل شيء بيدي الله عز وجل ولن يحدث أي ضرر إلا بأمر الله.

إبطال السحر بالملح

من الطرق الشائعة عند الكثير عندما يشعرون بنوع من الحسد أو السحر وما خلافة هي استعمال الملح لإبطال السحر أو الحسد، كما يعطي راحة نفسية في المنزل والشعور بالهدوء والسكينة، وبالتالي يمكن استخدامه بطريقة سهلة وبسيطة كما يلي:

  • نقوم بإحضار كمية مناسبة من الملح وتُرش في أنحاء المنزل وفي الغرف.
  • نترك الملح كما هو ولا نقوم بكنسه.
  • يُمكن أيضًا خلط كمية من الملح مع الماء وتنظف به جميع أرضيات المنزل أو المكان المراد إبطال السحر منه.
  • ونقوم برش الماء بالملح في أركان المنزل وتُترك حتى تجف.

المواد التي تُستخدم بجانب الملح لإبطال السحر

هناك بعض المواد التي يمكن استخدامها بجانب الملح لابطال السحر والتخلص من الحسد ومن هذه المواد:

  • اللبان الذكر.
  • العنبر.
  • الخل.
  • العسل.
  • ورق الغار.
  • السدر.
  • المسك.
  • البخور.
  • الحبة السوداء.
  • العجوة.

الطريقة المتبعة لإبطال السحر بالملح

يُنصح الشيوخ بقراءة بعض السور أثناء رش الملح لإبطال أى سحر ومن هذه السور وكيفية قراءتها كالتالي:

  • عند رش الملح نقوم بقراءة سورة الفاتحة والمعوذتين وسورة الكافرون والضحى.
  • يُمكن أيضًا عند رش الملح قراءة آية الكرسي وسورة الشرح وقريش.
  • يجب التقرب إلى الله عز وجل وقراءة الأذكار صباحًا ومساء والدعاء بأن يحفظنا الله من السحرة والماكرون.
  • الحفاظ على أداء الصلوات الخمس في مواعيدها وكثرة الاستغفار.

علامات السحر في البيت

يستخدم ضعاف الإيمان السحر لتوقيع الضرر على أشخاص يكرهونهم ويحقدون عليهم، وهو من فعل الشيطان.

ولا يمكن أن يستخدم السحر لأسباب نبيلة، وزنما دائمًا ما يكون الهدف منه خبيث وفيه ضرر وأذى للغير.

وهناك دلائل وعلامات تبرهن على أن البيت مسحورًا، ومن أهمها التالي:

  • يغلب على أهل البيت الحزن والهم والشعور بالضيق بدون تبرير.
  • كما تتبدل أحوالهم إلى الأسوء، فيسود بينهم الكره عوضًا عن الحب الذي كان يجمعهم.
  • احتراق مصابيح البيت بشكل متكرر.
  • يسود البيت شعور بالظلام والكآبة.
  • ضياع الأشياء الثمينة من المنزل فجأة، مثل: المجوهرات والنقود، ثم ظهورها فجأة.
  • نشأة نزاعات عنيفة ومشاحنات دائمة بين أفراد البيت بلا أسباب منطقية.
  • انتشار الحشرات المنزلية بالبيت بشكل مفاجئ، ومبالغ فيه، وفشل محاولات القضاء عليها.
  • انعدام البركة في البيت وكل ما فيه من مال وصحة وسكينة.
  • مجانبة التوفيق للبيت وأهله في كل أمور حياتهم.
  • رؤية ظلال كما الأشباح، وسماع أصوات ليس معروف لمن أو من أين تأتي.
  • كثرة الكوابيس التي يظهر بها حيوانات مفترسة وأفاعي وكلاب وعقارب.
  • تصرفات أهل البيت يغلب عليها الاندفاع والرعونة بصورة غير متعمدة منهم.

 

كيفية إبطال السحر القديم

لابطال السحر القديم يجب أن يقوم الشخص المسحور بالتقرب إلى الله عز وجل والخشوع إليه وأن لا يصدق أمور الدجالين وأن الأمر كله بيد الله.

الوضوء باستمرار وتجديده قبل الصلوات وعند الشعور بأي آلام في الجسم أو مشاكل نفسية يجب العودة إلى الطبيب لاتخاذ اللازم.

ندعو الله أن يكُف عن إيذاء الآخرين والمحافظة على الصلاة والسنن النبوية الشريفة.

إبطال السحر بالملح للمأكولات

وهنا تُتبع بعض الخطوات لابطال السحر لشخص من الطعام والشراب وتكون الخطوات كما يلي:

  • نحضر وعاء ونضع به كمية كبيرة من المياه ونضيف إليها كوب من الملح.
  • نقوم بالتقليب جيدًا حتى يذوب الملح جيدًا في الماء.
  • نقوم بقراءة الرقية الشرعية على الماء والآيات من القرآن التي تقوم بإبطال السحر.
  • يقوم الشخص الذي أُصيب بالسحر أن يشرب خمس أكواب من هذا الماء.
  • بعد ذلك يشعر هذا الشخص أنه يريد أن يتقيأ والمساعدة على التقيؤ يضع إصبعه في فمه.
  • نلاحظ في التقيؤ خروج السحر بعلامات تبدو ظاهرة مثل خيوط لونها أصفر أو أبيض أو أحمر.

حكم الإفتاء في إبطال السحر بالملح

أصدرت دار الإفتاء حكم استعمال الملح لابطال السحر بأنه جائز وغير محرم، ولكن إبطال السحر لا يتم بدون آيات القرآن الكريم التي تقوم بطرد الشياطين وتهدأ النفس وتريح القلب وأن رش الملح ما هو إلا وسيلة تم تجربتها ونجحت ولكن القرآن الكريم هو الأساس.

لا خلاف منا جميعا على وجود السحر ووجود أشخاص خُلقوا كي يتسببوا في إيذاء الآخرين بسبب بعدهم عن الدين وعن الله ولكن من يشعر بالأذى هو من يبتعد عن الله ويسير في طريق خاطئ ولن يحدث للإنسان ضررًا إلا بشيء قد كتبه الله سبحانه وتعالى.

Editor-in-Chief: Muthanna Al-Jalili

صحافي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى