المنوعات

غض البصر في القرآن

غض البصر في القرآن هي واحدة من المواضيع التي أمرنا بها الله سبحانه وتعالى للمؤمنين والمؤمنات، وتوجد معلومات مهمة حول غض البصر يجب معرفتها مثل معرفة ما هي عقوبة غض البصر للنساء والرجال، كذلك فوائد غض البصر على الإنسان والنفس، تعرف على تلك المعلومات فيما يلي.

غض البصر في القرآن                                  

غض البصر في القرآن تم ذكره في سورة النور وسور أخرى، إليك ما يلي:

  •       (قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ) (النور:30).
  •       المقصود بغض البصر هو عدم إباحة النظر إلى المحرمات.
  •       من علامات الإيمان غض البصر بل وهو أيضًا يزيد من الإيمان ويربط على قلب الإنسان.
  •       من الأضرار التي يورثها إطلاق البصر الوقوع في الزنا.
  •       بل أن غض البصر يورث القلب حلاوة ولذة الإيمان.

عقوبة عدم غض البصر

بما أن غض البصر في القرآن حدد الله له عقوبة، تعرف على أضرار وعقوبته فيما يلي:

  •       أولًا غض البصر يفسد القلب لأنه يكون مثل السهم المليء بالسموم التي تصيب القلب.
  •       يشغل الفكر في المعاصي ويزيد من شهوة الإنسان.
  •       يورث الإنسان نسيان العلم والحكمة.
  •       نزول البلاء على الإنسان.
  •       قد يوقع الإباحة في النظر الوقوع إلى المعاصي والزنا.
  •       الشعور بحسرة واستمرار الألم على ما يفوت الإنسان من لذات يظن أنها له.
  •       حرم الله سبحانه وتعالى إطلاق البصر كما شدد عقوبة النظر المحرم إلى عورات المسلمين.

غض البصر للنساء

غض البصر في القرآن لم يختص فقط الرجال دون النساء، إليك المعلومات التالية:

  •       الهدف من غض البصر هو كف الشهوات عن القلب.
  •       والشهوات لا يختص بها الرجال دون النساء.
  •       ويوجد نوعان من النظر، النوع الأول نظر فيه شهوة وهذا يحرم على النساء بالإجماع بسبب المفسدة التي تأتي من ورائه.
  •       أما النوع الثاني هو النظر بدون شهوة والذي لا يلحق الفتنة على قلب المسلمة.
  •       يختلف العلماء على النوع الثاني منهم من أجاز ومنهم من حرم.
  •       ومن جاز احتج بحديث عائشة رضي الله عنها أنها كانت تنظر إلى الحبشة أثناء لعبهم في المسجد.
  •       الفريق الذي حرم النظر الخالي من الشهوة احتج بحديث أم سلمة والتي كانت عند رسول الله والذي أمرها وهي ميمونة رضى الله عنهما بأن يتحجبا.
  •       بالرغم من دخول رجل لا يبصر عليهما وعندما تسألا كان رد الرسول صلى الله عليه وسلم (أو عمياوان أنتما؟ ألستما تبصرانه؟).
  •       من الجدير بالذكر أن الحديث المذكور في الأعلى هو حديث ضعيف بقول العلماء.

ثمرات غض البصر

عندما تم ذكر غض البصر في القرآن تم أيضًا ذكر ثماره وفوائده، إليك فيما يلي بعض المعلومات:

  •       اتباع أوامر الله سبحانه وتعالى لأن الله سبحانه وتعالى هو من أمرنا بغض البصر.
  •       يورث القلب الحكمة ولذة الإيمان مما ينعكس على وجه المسلم.
  •       غلق باب الفتن والوقوع في الزنا، لأن الله سبحانه وتعالى يربط على قلب من يغض البصر.
  •       حفظ الفرج والقلب من أي عواقب.
  •       الله سبحانه وتعالى هو من أنعم على الإنسان بنعمة البصر، عندما يقوم المسلم بغض البصر فإن هذا بمثابة شكر الله سبحانه وتعالى على نعمة البصر.
  •       استشعار قرب الله سبحانه وتعالى وزيادة خشية العبد من الله سبحانه وتعالى.
  •       عندما يغض المسلم بصره على المحرمات فإنه يستحضر بقلبه وجود ورؤية الله له.
  •       بالتالي يساعد العبد على تذكر الله دائمًا والاستحياء من الله تعالى.
  •       الاستيحاء من الله سبحانه وتعالى يساعد العبد على تجنب الوقوع في المحرمات وهو وحيدًا.
  •       زيادة البركة في صحة وعمر الإنسان وكذلك رزقه في الدنيا والآخرة.
  •       يسد عن المسلم باب من أبواب النار، كما يسد القلب أمام الشيطان.
  •       النجاة من جمر جهنم والذي يملئ به عين المخطئ الذي يطلق البصر.

 

 

Editor-in-Chief: Muthanna Al-Jalili

صحافي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى