رياضة

المان يونايتد يقلب الطاولة على أتالانتا بعد ريمونتادا بطلها رونالدو

يونايتيد غريب عجيب حير كل الجماهير:

شوط أول ولا أسوأ من هكذا من حيث كل شئ لا أداء لا حضور، يستقبل هدفين بكل سهولة بسبب أخطاء دفاعية فادحة، هدفين ليس بالشئ القليل لفريق مثل مانشستر يونايتيد.

شوط أول تشعر بأن أكبر مشاكل يونايتد وسولشاير انهم لا يدرون ما هي مشكلتهم الحقيقة، وهذه مشكلة كبيرة و كبيرة جدًا في أنك لا تدري سبب معاناتك.

اليونايتد يعاني دفاعيًا بصورة مرعبة، خط دفاعه مفتوح علي مصراعيه للجميع، الجميع يسجل، لكم أن تتخيلوا أن يونايتيد إستقبل أكثر من 20 هدف و نحن حتي الأن لم نصل حتي للثلث الأول من الموسم، علي سولشاير تحديد مشاكله و العمل على معالجتها بأسرع وقت ممكن.

المان يونايتد يقلب الطاولة على أتالانتا:

شوط ثاني تغير فيه كل شئ فكما ذكرنا سلفًا أهم ما يمكن أن يحدث لك في وقت معاناتك هو الأنتصار لأنه سيسكت الجميع و سيوقف كل الألسن و حتي إن كنا هنالك إنتقاد فستتقبله و أنت منتصر بصدر رحب عكس ما يتم إنتقادك وقت الخسارة.

روح لاعبي يونايتد في الشوط الثاني كان له كل الفضل فيما حدث و ليس سولشاير، ذكاء برونو و تمريرته السحرية التي سمحت لراشفورد ان يزور شباك الفريق العنيد أتالانتا للمرة الأولي في هذه المباراة.

ضغط متواصل من الشياطين الحمر و لأول مرة تشعر بأن لاعيبيه تملكت منهم الغيرة علي فريقهم فنجدهم يحاولون بكل ما يملكون من قوة و كرة تلو الأخرة، ماجواير يستغل كرة عرضية نجح فيها رونالدو و كافاني أن يخطفا كل أنظار المدافعين لتجد الكرة ماجواير خاليًا من الرقابة ليكفر عن أخطائه بهدف عودة الروح للمان يونايتيد.

أخيرًا و بعد التعادل و كأننا في أفلام السيما يظهر البطل الخارق دائمًا ليتوج مجهود كل زملائه، و من منا لم يتوقع و يتمني أن يسجل كرستيانو هدف الفوز، هو دائمًا رجل هذه المواعيد الكبري، يعرف جيدًا كيف يبروز نفسه بالصورة و الطريقة الأكثر من رائعة، و بهدف من كراته التي لطالما إمتاز و يمتاز بها يسجل هدف الفوز و يكرر ما فعله أمام فياريال.

مان يونايتد إنتصر و يحقق المطلوب والمهم و لكن مازال أمامه الكثير من العمل حتي يتعافي و يعود ليونايتد الذي يريده و يتمناه جماهيره.

جمال المرأة

أنا خريج BCA، أحب البرمجة وكتابة المقالات وقراءة القصص الخيالية، كما أحب الرسم وأنا من محبي الحيوانات الضخمة، أعشق السفر حول العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى