حقيقة متاجرة الإعلامية علا الفارس بالقضية الفلسطينية.. فماذا قالت؟

تنشط الإعلامية الأردنية علا الفارس، مذيعة قناة الجزيرة، في تغريدة لها عبر حسابها الشخصي في منصة تويتر عن الاحداث الأخيرة التي شهدتها مدينة القدس المحتلة في فسطين.

وفي احدى التغريدات لها نشرت الإعلامية علا الفارس مقطع فيديو تداوله الرواد بشكل واسع يوثق اقتحام المسجد الأقصى امس وعلقت عليه كاتبة: “كل هذا والنخوة العربية ما تحركت ! وين العرب وين المسلمين !! ويييييييينكم ؟”.

أقرأ: أصالة تناصر القدس: “كلّنا جنود كلّ منّ موقعه”

غير ان البعض من المتابعين اتهم الفارس بأنها تتاجر بالقضية الفلسطينية حيث كتب الصحفي يوسف الشريف: “اهلا بتجار القضية، على أساس ان حضرتها ليست عربية، تبحث عن العرب! طيب وينك انت وماذا فعلتي غير إعادة نشر فيديوهات واتهام كل العرب ما عدا نفسك بالتقصير؟ من لديه شيء يقدمه لهؤلاء الابطال فليفعل، اما شغلة الحارس الناطور اللي يراقب تصرفات الناس ويشكك فيهم فباتت مزايدات مكشوفه مرفوضة”.

وعادت علا الفارس ودافعت عن نفسها بالقول: “ما جابته امه من يزايد على محبتي واخلاصي لفلسطين ،تاريخي وتاريخ اهلي مشرف في دعم القضية ولم “يسرقوا” فلسا واحدا كما فعل بعض الناس الذين تعرفهم حضرتك جيدا وتم فصلهم بعد فضيحه هل تعلم ان اقل بث مباشر نقلت من خلاله الأحداث على انستغرام فاق عدد متابعيه كل من شاهدك طوال حياتك المهنية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى