وضعيات غير صحيحة لنوم الطفل

يقضي الأطفال معظم وقتهم في النوم، فما الطريقة الصحيحة لنوم الطفل؟ ما هي النصائح التي تستخدم عند وجود صعوبة في تطبيقها؟

من الطبيعي أن ينام الأطفال والرضع اغلب الوقت، ومعرفة الطريقة الصحيحة لنوم الرضيع وتجنب الأخلاق السيئة أمر مهم للغاية، فإليك اهم المعلومات في المقالة التالية:

طرق نوم الطفل

تأكد من أن الطفل ينام في وضع آمن، حيث أن بعض الأوضاع يمكن أن تسبب موت الرضيع المفاجئ (SIDS) والتي تسبب الاختناق والموت المفاجئ للرضيع.

لذلك فإن الطريقة الصحيحة لنوم الطفل هي وضعية نوم الطفل على ظهره.

هذا الوضع هو الأفضل لدى الاطفال، فهي تقلل من مخاطر الاختناق، حيث تحافظ على الشعب الهوائية مفتوحة وتقلل من مخاطر الإصابة بمتلازمة موت الرضيع المفاجئ، والنوم على البطن أو على منطقة الجانب، خطرة على الرضيع.

لماذا النوم على الظهر للطفل هو الأفضل؟

إن نوم الطفل على ظهره أو الاستلقاء هي الطريقة الصحيحة لنوم الطفل للأسباب المتوقعة التالية:

  1. يزيد من عمق النوم وهدوءه.
  2. يعمل على الحفاظ على درجة حرارة الجسم.
  3. يعمل على الحفاظ على مستوى ضربات قلب الطفل.
  4. يحسن من قدرة الجهاز التنفسي ويحافظ على كمية الأكسجين في الجسم.
  5. تحسين البلع.

تحذيرات نوم الطفل على الظهر

أن نوم الطفل على الظهر هي الطريقة الصحيحة للنوم، إلا أنه قد يؤدي إلى مخاوف أو اعراض جانبية، وإليك أهم المخاوف التالية:

  • الاختناق أثناء التقيؤ

قد يخشى بعض الآباء عند وضع الطفل على ظهورهم أن يختنقوا إذا تقيأ الطفل أثناء النوم.

لكن النوم على الظهر أقل الطرق خطورة للاختناق، حيث يستطيع الطفل ابتلاع الحليب مرة أخرى دون أن يمر عبر الشعب الهوائية، مما يقلل من مخاطر الاختناق مقارنة بالنوم على البطن أو على جانبي الثدي.

  • التعرض لمرض الجزر المعدي المريئي

قد يكون مخاطر الوفاة عند الأطفال المصابين بمرض ارتجاع المريء أكبر من خطر متلازمة الموت المفاجئ، وفي حالات طبية نادرة، قد ينصح الطبيب بنصائح حول وضع النوم للأطفال المصابين بارتجاع المريء لتقليل حدوثه خلال فترة النوم.

  • تشوه الرأس

الطفل الذي ينام على الظهر لمدة طويلة يمكن أن يسبب تشوهات في الرأس والجمجمة، أو ما يعرف بالرأس المسطح.

فلا تقلق عندما تتدرب على أوضاع أخرى عند الاستيقاظ من النوم، يمكن أن تقلل من مخاطر وضع الرأس المسطح، مثل: النوم على بطنك عندما يكون الطفل مستيقظًا أو ينام الطفل على الجانبين، تختفي هذه الظاهرة دائما عندما يبلغ الطفل 12 شهرًا.

نصائح في حالة وجود صعوبة النوم على ظهر الطفل

قد ينام بعض الرضع على بطنهم، لذلك يوصى باستخدام اللهاية وتهدئة الطفل وقلبه قبل النوم لمساعدته على النوم على ظهره.

فيما يلي بعض النصائح التي تقلل من مخاطر الإصابة بمتلازمة موت الرضيع المفاجئ:

  1. اختر سطحًا ثابتًا للنوم.
  2. حافظ على منطقة النوم نظيفة وصحية.
  3. مراقبة درجة حرارة الغرفة.
  4. ابتعد عن استخدام البطانيات.

أوضاع نوم غير صحيحة للطفل

بعض الأوضاع تشكل خطورة على الأطفال، مثل النوم على البطن أو الصدر، وذلك للأسباب التالية:

  1. النوم على البطن أو الصدر عند الأطفال يسبب صعوبة في التنفس لأن الجسم يمكن أن يضغط على الشعب الهوائية للطفل.
  2. تحث الطفل على استنشاق الهواء الذي يخرج منه عند الزفير، مما يعني أن الطفل يستنشق الهواء بقليل من الأكسجين.
  3. يمكن أن يستنشق الطفل بعض الجراثيم الموجودة على غطاء الوسادة وتسبب رد فعل تحسسي.

لكن في بعض الأحيان قد ينصح الطبيب بوضع الطفل على البطن خلال النوم، ولكن هذه حالات طبية خاصة، مثل: الارتجاع المعدي المريئي الذي يؤدي إلى زيادة مخاطر الإصابة بالاختناق.

أقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى