هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته

هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته من الأسئلة التي انتشرت مؤخرًا بين الناس خاصةً فيما تعلق بالمنشورات التي تم مشاركتها عبر مواقع التواصل الإجتماعي، ولهذا لابد وأن نتعرف على حقيقة هذا الأمر من الناحية الشرعية.

هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته
هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته

هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته

تقول إحدى النساء أنها سمعت حديث نصه “إذا بكت امرأة، أو دمعت عين أنثى من ظلم رجل لها، تلعنه الملائكة في كل خطوة يخطوها” ولا تعرف ما حقيقة هذا الحديث، وهنا قال الشيوخ بشأن هذه المقولة أنها ليست بحديث من الأساس.

كما انتشر حديث عن الرسول صل الله عليه وسلم، يقول فيه “فوالله لو أغضب زوج زوجته وقفَى عنها راحلاً تاركا إياها حزينة فإن الله يكتب له فى كل خطوة لعنة ويبعد عنه رزقه ويقلل من عافيته ويكتب له من كل دمعة من عينيها ألف جمرة في كل ليلة نصفها فى الدنيا والنصف الآخر في الآخرة”.

وأفاد علماء الدين والشريعة أن هذا الحديث لم يتم ذكره في البخاري أو مسلم، ولهذا فإنه حديث لا يصح تداوله أو ذكره، كما يجب الابتعاد عنه والبحث في السنة النبوية عما يفيد هذا الأمر.

هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته
هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته

حكم غضب الزوجة على زوجها

لم يرد في الشرع ما يفيد بالإجابة عن هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته، ولكن جاء في السنة النبوية الشريفة قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “استوصوا بالنساء خيرًا، فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شىء في الضلع أعلاه فإن ذهبت تقيمه كسرته، وإن تركته لم يزل أعوج، فاستوصوا بالنساء” حديث متفق عليه.

وذكرت الشريعة الإسلامية أن الزوجة لها حقوق على زوجها لابد أن يقوم بها تجاهها كاملة، فإذا ظلم الرجل زوجته، كانت الجنة لها كما سوف تقتص يوم القيامة حتى تسترد حقها منه، لذلك لابد من حذر الزوج في معاملته مع زوجته وألا يظلمها.

فإن خير الأزواج عند الله هو خيرهم لصاحبه، وإحسان الأزواج لزوجاتهم سيدخلهم الجنة، وكذلك العكس، ومن الواجب على الرجل أن يكرم أهله ويبالغ في الإحسان لهم اقتداءً برسول الله صلى الله عليه وسلم.

هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته
هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته

حكم غضب الزوج على زوجته

إن للزوج حقوق كثيرة أمر الله الزوجة بها، وتلعن الملائكة المرأة التي إذا دعاها الزوج إلى الفراش أبت وابتعدت عنه دون عذر، قال ﷺ: “إذا دعا الرَّجُلُ امرأتَه إلى فِراشِه فأبَتْ أن تجيءَ، لعَنَتْها الملائكةُ حتى تُصبِحَ”، رواه أبو هريرة رضي الله عنه.

أما إذا كانت المرأة مريضة، أو أنها ليست بكامل قوتها، وتمنعت لهذه الأسباب، فيخرجها عذرها من اللعن، كذلك يوجد بعض الأزواج يقومون بضرب أو التعامل مع الزوجات بعنف أثناء العلاقة الخاصة بينهم الأمر الذي يسبب أذى نفسي، فإذا امتنعت لهذه الأسباب فليس عليها حرج.

فإن طاعة الزوج واجبة على الزوجة طالما في غير معصية الله، بينما تأثم الزوجة إذا خالفت ذلك، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “أيما امرأة ماتت وزوجها عنها راض دخلت الجنة”.

وشدد الرسول صلى الله عليه وسلم شدد ضرورة إكرام المرأة، حيث قال في حديثه الشريف “ما أكرمهن إلا كريم وما أهانهن إلا لئيم”.

إلى هنا نكون وصلنا إلى الختام بعد أن تعرفنا عبر موقع جمال المرأة عن حقيقة هل تلعن الملائكة الزوج اذا اغضب زوجته وما ورد بشأن هذا الأمر في الشريعة والأحاديث الصحيحة التي جاءت في السنة النبوية الشريفة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock