الثقافة والفن

موعد النسخة الـ24 من مهرجان الفنون الإسلامية بالشارقة “تدرجات”

تحت رعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى السيادي لإمارة الشارقة، تنطلق الدورة الرابعة والعشرون من مهرجان الفنون الإسلامية يوم الأربعاء 15 ديسمبر وتنظمه دائرة الثقافة بالشارقة.

المهرجان الذي يقام تحت شعار “التدرجات” سيجمع بين فنانين من دولة الإمارات العربية المتحدة وحول العالم، تتماشى أعمالهم مع موضوع المهرجان.

دائرة الثقافة في الشارقة تستعد لإطلاق المهرجان

أفادت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن دائرة الشؤون الثقافية بوزارة الثقافة بالشارقة قررت توزيع الأعمال الفنية المشاركة في المهرجان في مختلف أحياء الشارقة مثل مدرج خورفكان وبيت الحكمة والبحوث. والتكنولوجيا والابتكار من الشارقة. مجمع واجهة المجاز المائية وساحة الخط ، وبدأت الدائرة بتركيب أعمال فنية متنوعة في متحف الشارقة للفنون استعداداً لانطلاق مهرجان الفنون الإسلامية.

وحول استعدادات الشارقة لانطلاق المهرجان أوضح محمد إبراهيم القصير مدير إدارة الشؤون الثقافية ومدير المهرجان أن اللجان العاملة في الدورة 24 للمهرجان تواصل استعداداتها المكثفة انطلاقا من رؤية ملك الشارقة فنية وحضارية منيرة، تقوم على خطاب إنساني عالمي يتمحور حول الثقافة والفنون. اللافت أن المشاهد سيقدر الوقوف في هذه الدورة أمام أعمال التنوع الثقافي العالمي بسبب تعدد الفنانين المشاركين من مختلف أنحاء العالم.

وأكد أن العمل مستمر بشكل مكثف في المناطق المخصصة لاستضافة المهرجان، مع التركيز على تلبية جميع متطلبات الفنانين، خاصة للأعمال الفنية الكبيرة التي تتطلب أسطح كبيرة، الأمر الذي يتطلب مراقبة مسبقة دقيقة من قبل اللجان والعاملين من أجل تنفيذ الفكرة الهيكلية للعمل وتحقيق شعار المهرجان “تدرجات”، بالإضافة إلى التركيز على إطلاق مميز للمهرجان، مما يرسخ مكانة الفنون الإسلامية بين الفنون العالمية الأخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن مهرجان الفنون الإسلامية هو حدث فني دولي متخصص في الفنون الإسلامية تنظمه دائرة الثقافة في حكومة الشارقة، ويعكس حيوية الفنون الإسلامية وعمقها التعبيري كلغة فنية عالمية. يهتم مهرجان الفنون الإسلامية، الذي تأسس عام 1998، بإدراك الفن الإسلامي بأبعاده الحضارية والحالية، حيث يعرض سنويًا النماذج الغنية والمتنوعة للفن الإسلامي في الزمان وفي العالم.

ويقام المهرجان بشكل دوري لمدة شهر، مرة كل عام منتصف شهر ديسمبر، بتوجيه ورعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى