المنوعات

مصر: منشطات جنسية خطيرة للنساء والرجال تغزو الأسواق!

أظهرت الإحصاءات الرسمية زيادة تجارة المنشطات الجنسية في مصر خلال العام الماضي، مشيرة إلى أن تجارة المنشطات الجنسية بلغت مليار و 930 مليون و 606 آلاف جنيه، وبيع 41 مليونًا و 985 ألفًا و 422 صندوقًا من المنشطات الجنسية.

وأوضح الأطباء أن أي منشط جنسي، سواء كان مناسباً للمستخدم أم لا، سيؤدي إلى ظهور أعراض على المستخدم منها اضطراب المعدة، والإسهال، والصداع وآلام شديدة في الرأس، واضطراب ضغط الدم، والطفح الجلدي، والتهاب المسالك البولية، وقد يصل الأمر لعدم وضوح الرؤية، والحساسية الشديدة للضوء، ومع كثرة تناول المنشطات يصاب الرجل بمشاكل عديدة، وفق صحيفة “المصري اليوم”.

قال الصيدلاني سيد العسال، إن المنشطات الجنسية المستوردة تشكل خطورة على الصحة العامة للمستهلك بنسبة 70٪ بسبب عدم معرفة المادة الفعالة لهذه الأدوية، لافتا إلى أن معظم المنشطات الجنسية مستوردة من الصين، مثل أكياس العسل والهلام، وأسعارها متقاربة، لأن سعر العلبة يصل إلى 10 جنيهات، وتباع في الصيدليات وعند العطارين.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك 7 أنواع تتناولها المرأة لعلاج البرود الجنسي منها المناشف المنشطة التي تحتوي على هرمونات و “بخور الجنس” وجل وقطرات ونسكافيه.

وأشار إلى أن المنشط الذي يأتي على شكل نقاط ممنوع من الاستيراد لأنه يسهل حوادث اغتصاب النساء وهو أمر لافت، مضيفا أن النساء يحرصن على شراء الفياغرا لأزواجهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى