المنوعات

شاهد.. مصريون يرقصون ويغنون في وجه سواح اسرائيليين على متن يخت سياحي!

أثار وجود سياح إسرائيليين على متن يخت سياحي في مدينة دهب المطلة على البحر الأحمر الشباب المصري لقضاء إجازة في هذه المدينة المصرية، وكانوا في رحلة بحرية كان يقيم فيها السائحون الإسرائيليون.

للدفاع عن القضية الفلسطينية، اجتمع الشباب المصريون وهتفوا “أنا دمي الفلسطيني” على أنغام الأغنية الفلسطينية الشهيرة، والتي تبدأ كلماتها بعبارة الشهيرة التي تبدأ كلماتها بعبار

 

وفي مقطع فيديو نشره أحد الشباب الذين حضروا هذا الحدث ظهر حماسة الشباب المصري وتفاعلهم القوي مع الأغنية.

وكان الشباب حديثي التخرج من كلية الصيدلة في إحدى الجامعات المصرية الخاصة وكانوا يقضون إجازتهم في دهب، جنوب سيناء، مصر، للاحتفال بانتهاء دراستهم الجامعية.

أثار مقطع الفيديو جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتفاعل معه مستخدمون في عدة دول عربية.

وبحسب حسابات طلابية على موقع تويتر، فإنهم كانوا في رحلة إلى مدينة دهب السياحية فوجئوا بوجود اثنين من إسرائيل، وعندما سئلت إحداهما عن بلادها، أشارت إلى عبر شبه جزيرة سيناء، قائلة “إسرائيل”.

وكان رد فعل الشباب عزف الأغنية الفلسطينية والتفاعل معها للتعبير عن تضامنهم الكامل مع القضية الفلسطينية والتأكيد على أنها لا تزال حية في قلوب كل عربي.

وقال محرر المقطع في تغريدة على تويتر، إن هذا التصرف أثر في الإسرائيليين وأزعجهما، مما دفعهما في النهاية إلى مغادرة الرحلة البحرية، وهذا ما هو مطلوب من وجهة نظره.

تباينت الآراء حول المقطع، حيث رأى المغردون أنه ليس التصرف الأفضل للرد عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى