مصرية تقتل زوجها في العيد بعد قصة حب بينهما .. ومفاجأة بشأن دوافع الجريمة!

قررت النيابة العامة المصرية ، اليوم الخميس، حبس سيدة لمدة 4 أيام ، على ذمة التحقيق، بعد اتهامها بقتل زوجها بطعنة قوية في صدره، بسبب الخلاف على نفقات العيد، فيما صرحت بدفن جثة الزوج.

علمت مديرة أمن القليوبية، اليوم الاثنين، بوقوع جريمة قتل في قرية طنط الجزيرة ببلدة طوخ، حيث طعنت سيدة تدعى ريهام سعيد زوجها أحمد حتى الموت.

كما كشفت التحقيقات عن نشوب شجار بين الزوجين بسبب خلاف على إنفاق العيد وتبادلوا الضربات، فركضت ريهام إلى المطبخ وأخذت سكينًا وطعنت زوجها في صدره، وبعد ساعات من نقله إلى المستشفى توفي، بحسب العربية نت.

من جانبها قالت الزوجة إنها كانت تدافع عن نفسها ولم تتعمد قتله، مضيفة أنها لم تتوقع أن يقتله الطعن.

بالإضافة إلى ذلك، اتضح أن ريهام وأحمد لديهما طفلان وأن الأسرة تعيش حياة سعيدة وأن الخلافات بين الزوجين قليلة، فيما أكد الجيران أنهما ارتبطا ببعضهما البعض بعد قصة حب رائعة.

يشار إلى أنه بعد الجريمة، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالقرية، وكذلك أصدقاء الزوجين، سلسلة من الصور والتعليقات بعبارات تعبر عن قوة العلاقة بينهما.

وكتب الزوج في إحدى تعليقاته: “وتبقى هي أعظم انتصاراتي وأجمل اختياراتي”، بينما كتبت الزوجة على إحدى صور زوجها: “أحلى عريس ده ولا إيه.. أحلى زوج ده ولا إيه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى