مشكلة زاوية الانتصاب الحاد وطرق علاجها

لدى 90٪ من الرجال زاوية انتصاب تأتي ما بين 30 درجة الى 120 درجة عند الانتصاب، وزوايا الانتصاب تختلف من شخص لآخر بالاعتماد على عوامل مؤثرة والتي تصعد للأمام لأكثر من 20 درجة وهذا ما يسمى الانتصاب الحاد للزاوية، وبالمقابل لا يرتفع أكثر من 140 درجة وهذا ما يسمى هبوط القضيب ويمكن أن تسبب صعوبات في الجماع.

ما هي زاوية الانتصاب الحاد:

وبالنظر الى اتجاه الانتصاب هناك حالة تسمى زاوية الانتصاب الحاد (بالإنجليزية: Acute Erection Angle)، وهو أن تكون زاوية شبه العانة تقدر بأقل من 20 درجة وقوفاً في وضع مستقيم تقريباً موازياً للجسم ولا يمكنها الصعود للأمام، ويمكن لهذا أن أن يؤثر على النشاط الجنسي وذلك من خلال عدم قدرة القضيب بالشد للأمام عند الجماع مما يسبب مشاكل كثيرة والألم في أغلب المواقف الجنسية، سبب ذلك ضيق أربطة القضيب.

تعتمد مدى اتجاه القضيب واستقامته على عدة عوامل تختلف من شخص لآخر وهي:

  • قوة صلابة الانتصاب.
  • حجم القضيب.
  • مقدار ضيق الأربطة المعلقة.
  • شد جلد الصفن على القضيب أثناء الانتصاب.
  • قوة العضلات في جذر القضيب.

في هذه الحالة يجب عليك استشارة الطبيب واللجوء للعلاج الجنسي ويوفر لك علاجات أولية وأيضاً تحديد الأوضاع المريحة التي تسمح بالجماع دون مشاكل أو أضرار.

ومع ذلك، هناك حالات لا تحل فيها بشكل يدوي ونصائح فقط، بل يمكنك إجراء الجراحة للتخلص من ضيق الأربطة، مما يسمح للانتصاب بالشد أكثر للأمام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى