مخاطر النحافة الشديدة وطرق بسيطة للعلاج

يمثل نقص الوزن المفرط تهديدًا حقيقيًا لصحة الإنسان ؛ بسبب نقص العناصر الغذائية في الجسم وضعف القدرات الجسدية وجهاز المناعة مما يجعل الشخص عرضة للإصابة بالأمراض. اكتشف مع “جمال المرأة” وسائل علاج النحافة الشديدة وكل ما تريد معرفته عن هذه الحالة فيما يلي:

طرق علاج النحافة الشديدة

بعد التأكد من خلو الشخص من الأمراض الجسدية والعضوية المتعلقة بالنحافة الشديدة ، مثل فرط نشاط الغدة الدرقية وزيادة معدل الأيض والوراثة الجينية، هناك العديد من الطرق الصحية لزيادة الوزن والتي يمكن تتبعها ومنها:

نظام غذائي متوازن: يمكنك زيادة الوزن من خلال اتباع نظام غذائي صحي يوجد به أطعمة مغذية وعالية السعرات الحرارية. يوصى باستشارة طبيب أو اختصاصي تغذية لتحديد النظام الغذائي المناسب.

أقرأ: كيفية تناول الشوفان لزيادة الوزن

يوصى بتضمين عادات معينة في النظام الغذائي لزيادة الوزن ، على سبيل المثال:

إضافة وجبات خفيفة: يمكن أن تساعد الوجبات الخفيفة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين والحبوب الكاملة الشخص على زيادة الوزن. أمثلة: مقرمشات زبدة الفول السوداني أو ألواح البروتين أو المكسرات أو الحمص أو حفنة من اللوز.

تناول عدة وجبات صغيرة يوميًا: في بعض الأحيان قد لا يتمكن الشخص النحيف جدًا من تناول وجبات كبيرة. وبالتالي ، يمكنه تناول عدة وجبات صغيرة على مدار اليوم.

أدخل أطعمة إضافية: أضف مصادر غذائية عالية السعرات الحرارية إلى نظامك الغذائي ، مثل وضع شرائح اللوز على الحبوب أو الزبادي أو عباد الشمس أو بذور الشيا على السلطات أو الشوربات ، أو زبدة المكسرات على الخبز المحمص من الحبوب الكاملة ، أمر مفيد.

تناول الأطعمة الغنية بالطاقة: من المفيد صنع خليط من الفاكهة مع الحليب مثل “كوكتيل” مع الحليب والموز وكذلك الفطائر والكعك.

تجنب السعرات الحرارية غير الصحية: تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن ونسبة عالية من الدهون ، مما يؤثر على القلب والأوعية الدموية.

يجب تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والملح.

مخاطر النحافة الشديدة
مخاطر النحافة الشديدة

وتعتمد ما يلي:

1- تناول الفاكهة والخضروات.

2- أضف زيت الزيتون إلى السلطة.

3- تناول المكسرات والفواكه المجففة في وجبات صغيرة.

4- اشرب كوبًا من الحليب على الغداء والعشاء.

5- أضف الجبن المبشور إلى مكعبات سلطة الأرز والمعكرونة والجبن.

6- تناول الطعام بصحبة الحب وفي الهواء الطلق لتحفيز الشهية.

7- تجنب شرب الماء أثناء الوجبات ومضغ الطعام ببطء.

8- تنويع الوجبات للتخلص من الملل.

9- ممارسة الرياضة بانتظام.

10- التعرض للشمس يحسن الصحة ويفتح الشهية.

11- استخدام المكملات الغذائية أو الفيتامينات والمعادن في حالة نقص الغذاء بعد استشارة الطبيب.

12- الابتعاد عن التوتر والمشاكل النفسية قدر الإمكان.

7 بهارات تساعد في النحافة بوقت قياسي

أسباب النحافة الشديدة

مخاطر النحافة الشديدة
مخاطر النحافة الشديدة

بالإضافة إلى الوراثة والتمثيل الغذائي ، يرتبط نقص الوزن ببعض الحالات الطبية ، بما في ذلك فرط نشاط الغدة الدرقية والسرطان ومشاكل الجهاز الهضمي أو الكبد التي تمنع الجسم من الحصول على العناصر الغذائية الكافية.

يمكن أن تكون النحافة الشديدة عرضًا ثانويًا أو مؤشرًا على مرض كامن. لذلك من المفيد زيارة الطبيب لمعرفة الأسباب وعلاجها.

مخاطر النحافة الشديدة

يمكن أن تؤدي النحافة الشديدة إلى آثار جانبية صحية ، بما في ذلك:

هشاشة العظام: نقص الوزن يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام لدى النساء.

مشاكل الجلد والشعر والأسنان: بدون العناصر الغذائية الكافية في نظامهم الغذائي اليومي ، قد يعاني الشخص من أعراض جسدية ، مثل ترقق الجلد وجفافه أو تساقط الشعر أو ضعف صحة الأسنان.

المرض المفرط: إذا لم يحصل الشخص على ما يكفي من الطاقة والعناصر الغذائية من نظامه الغذائي ، فقد يصبح في كثير من الأحيان عرضة للإصابة بالأمراض.

الشعور بالتعب طوال الوقت: قد يؤدي عدم تناول السعرات الحرارية الكافية للحفاظ على وزن صحي إلى إرهاق الشخص.

فقر الدم: من المرجح أن يعاني الشخص النحيف للغاية من فقر الدم ، مما يسبب الدوار والصداع والإرهاق.

دورات الحيض غير المنتظمة: قد تعاني النساء اللواتي يعانين من نقص الوزن من عدم انتظام الدورة الشهرية أو تأخر الدورة الشهرية أو حتى ضياعها.

الولادات المبكرة: المرأة الحامل النحيفة معرضة بشكل أكبر لخطر الولادة المبكرة.

النمو البطيء: يمكن أن يؤدي نقص الوزن ونقص السعرات الحرارية إلى توقف النمو. يسمي الأطباء هذا “الفشل في النمو”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى