صحة المرأة

ما هي حساسية الموز وما هي علامات الإصابة بها وطرق الحماية منها؟

يعتبر الموز من العناصر الغذائية الضرورية التي يشجع العلماء على تناوله بشكل منتظم، حيث يشمل على العديد من العناصر والمعادن ومضادات الأكسدة وأكثر من ذلك التي تعزز الصحة بشتى الطرق، لكن قد يكون لدى البعض حساسية من الموز مما يجعلهم غير قادرين على تناول هذه الفاكهة المغذية.

ينص موقع جمال المرأة على أن حساسية الموز ترتبط عادةً بحساسية اللاتكس نظرًا للتشابه بين البروتينات الموجودة في الأشجار التي يتكون منها اللاتكس والبروتينات الموجودة في الموز.

تعتبر حساسية الموز خفيفة وغريبة عند الأطفال ولكن تزداد احتمالية الإصابة مع وجود تاريخ عائلي من هذا النوع من الحساسية أو إذا كنت تعاني من حساسية من الجوز أو المواد التي تشمل على بروتينات مشابهة لتلك المتواجدة في الموز مشيراً إلى أن حساسية الموز قد تقل عند الأطفال مع تقدم العمر.

 

ما هي علامات حساسية الموز؟

تنتج حساسية الموز عن رد فعل الجهاز المناعي للفاكهة كعدوى مما يدفع الجسم إلى إنتاج مادة الهيستامين المضادة للحساسية مما يؤدي إلى ظهور أعراض وعلامات الحساسية.

علامات حساسية الموز التي تظهر بعد دقائق قليلة من تناول الموز على النحو التالي:

  1. حكة وانتفاخ في الشفتين واللسان والحلق.
  2. تورم واحمرار في العين وسيلان الأنف.
  3. قشعريرة وارتفاع معدل ضربات القلب.
  4. الدوخة، ضغط دم منخفض، الإغماء.
  5. ضيق في التنفس.
  6. تعطس باستمرار.
  7. آلام في البطن وقيء وإسهال.
  8. ظهور طفح جلدي وانتفاخ في الحلق.
  9. وخز في الفم وخدر يعرف بمتلازمة حساسية الفم.

 

هل يمكن للأطفال أكل الموز بأمان؟

سؤال قد تسأله الكثير من النساء خاصة إذا تم إدخال الأطعمة في النظام الغذائي للأطفال أو عندما يكون هناك تاريخ عائلي لهذا النوع من الحساسية.

لذلك فإن استشارة أخصائي هي أفضل توصية يقدمها الخبراء لكل أم تريد إطعام أبنها الموز والتي يمكنها اللجوء إلى فحوصات معينة يمكن أن تكشف ما إذا كان الطفل معرض للحساسية أم لا.

 

كيف يمكن الحماية من حساسية الموز؟

قد يعاني بعض الأشخاص من حساسية خفيفة من تناول الموز ولكن يمكن أن يكون له عواقب وخيمة في كل مرة يأكلون هذه الفاكهة.

لذلك فإن الطريقة الوقائية الأولى لتفادي الإصابة بحساسية الموز هي تفادي تناوله نيئًا وطهيه حيث أن الطبخ يمكن أن يقلل نشاط البروتين المسبب للحساسية إذا كانت علامات الحساسية حادة، فمن الأفضل تفادي تناول الموز تمامًا.

يمكن الحماية من حساسية الموز وأعراضه باتباع التوصيات التالية:

  1. تفادي تناول الموز أو التخفيف من الكمية قدر المستطاع.
  2. امتنع عن تناول الموز بمجرد أن تشعر بالوخز أو الحكة في فمك.
  3. في الحالات الخطيرة من حساسية الموز، يوصى بحمل قلم Epi-pen الذي يعالج الصدمة التحسسية الناتجة عن تناول الموز.
  4. تأكد من عدم وجود موز في السلطات والعصائر والآيس كريم قبل استهلاكها.
  5. في حالة وجود دعوة لتناول الطعام أو تناول الطعام بالخارج يجب إبلاغ المضيف أو إدارة المطعم بحساسية الموز لدى الشخص وذلك لتفادي استخدام الموز في الطعام المقدم.
  6. اقرأ ملصقات الطعام لأي منتج أو طعام تشتريه من السوبر ماركت للتأكد من عدم وجود موز أو مشتقاته في تلك العناصر.
  7. تفادي تناول المكسرات والأفوكادو لأن حساسية الموز يمكن أن تزيد أيضًا من مخاطر إصابتك بالحساسية تجاه هذه المأكولات.
  8. الاحتفاظ بمضادات الهيستامين في متناول اليد لمعالجة الأعراض التي تنتج عن حساسية الموز.

محمود السعدي

صحافي سعودي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى