كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع لمختلف الفئات؟

Advertisements

كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع؟ هو سؤال يخطر في اذهان الكثير، قد يأتي أوقات على العديد من الأزواج في مرحلة ما من حياتهم الزوجية تجعلهم يتساءلون: ما هو عدد المرات الطبيعي لكي امارس العلاقة الحميمة مع زوجتي؟، وبالرغم من عدم وجود إجابة شافية واضحة لهذا السؤال المتكرر في أذهان الكثير، إلا أن المعالجين المتخصصين في العلاقات الحميمة قد أوضحوا مرات كثيرا تلك الأمور تحديدا، بجانب تقديم النصائح الإضافية التي يمكن أن تساعد في تحسين العلاقة الزوجية الحميمة ومضيها قدما إلى الأمام.

وبينما يتردد هذا السؤال بين الأزواج، فقد حسم المعالجون هذا الأمر، وافادوا إن العدد الحقيقي من الممكن أن يتفاوت بين مرة واحدة في الأسبوع لمرة واحدة خلال الشهر. 

وعلق هذا الأمر الدكتور إيان كيرنر بقوله: “حين تأتيني استفسارات من عينة كم مرة يتعين علينا أن نمارس فيها العلاقة الحميمة، فدائما ما أخبرهم بأنه لا توجد إجابة صحيحة لذلك السؤال”.

وأضاف: “فحين يتوقف الأزواج عن ممارسة العلاقة الحميمة، فإن علاقتهم تجعلهم أكثر عرضة لمشكلات مثل الغضب، الابتعاد، الخيانة الزوجية والطلاق في نهاية المطاف”.

كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع
كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع

وتابع كيرنر: “فبعد هذا كله، هناك كثير من العوامل المختلفة التي تؤثر على حياة الأزواج الحميمة، مثل السن، اللايف ستايل، الوضع الصحي لكل شريك، الرغبة الجنسية الطبيعية وبالطبع جودة علاقتهم الشاملة، وذلك على سبيل المثال لا الحصر”.

واستطرد كيرنر: “وبينما لا توجد إجابة واضحة عن السؤال المتعلق بعدد المرات التي يجب أن يمارس فيها الأزواج العلاقة الحميمة، فإن نصيحتي هي مرة واحدة على الأقل كل أسبوع”. 

بينما أفاد الدكتور ديفيد سكنارك إنهم وجدوا من دراسة شملت ما يزيد عن 20 ألف زوج وزوجة أن 26 % فقط من الأزواج يمارسون العلاقة الحميمة مرة واحدة في الأسبوع، وأن الغالبية تمارسها مرة واحدة فقط أو مرتين كل شهر او ربما أقل من ذلك.

كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع
كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع

ردا على سؤال كم مرة تمارس العلاقة الحميمة في الأسبوع وجدت دراسة أخرى أن الأزواج يمارسون العلاقة الحميمة 7 مرات في الشهر، وهو معدل يقل عن مرتين في الأسبوع، وأجريت دراسة ثالثة أن الأشخاص الأكبر سنا، الذين شاركوا بالدراسة يمارسون العلاقة الحميمة في الشهر 3، بينما يمارس المشاركون الأصغر سنا حوالي مرة واحدة في الأسبوع.

هذا وقد اتفق غالبية الخبراء في مجال العلاقات الزوجية أن ممارسة العلاقة الحميمة أقل من 10 مرات في السنة تعد سبب كافي لوصف الزيجات بأنها زيجات “باردة جنسيا”، وبالرغم من ذلك، يرى الباحثون أن قلة ممارسة العلاقة الحميمة بين الأزواج لا يعني أن الزواج يمر بحالة اضطراب أو مشاكل، في حين أن العلاقة الحميمة قد يعبر بها الأزواج في التعبير عن حبهم وانجذابهم لبعضهم البعض، ولا يعني التوقف عن ممارستها أن الانفصال فيما بينهما يبدو قريبا، رغم ضرورة التعامل مع الأمر وعدم تجاهله.

وختم الخبراء حديثهم إن هناك كثيرا من العوامل التي يجب أن تتوفر لتحويل العلاقة الحميمة إلى ثمة شيء مرغوب فيه من قبل الأزواج، موضحين أن حدوث الاختلاف في الرأي فيما بين الأزواج من الممكن ان يكون سببا في حدوث مشكلة ما، الأمر الذي يجب التفطن إليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock