معلومات تنقية

كلمات قصيدة شيلة من فوق سبع طباق

كلمات قصيدة شيلة من فوق سبع طباق: تعد هذه الشيلة للفنان البارع والمتألق ماجد خضير، والتي قد حققت نجاحا عظيما باهرا، وقد لاقت إعجاب من كثير من الناس، وأثرت فيهم تأثيرا عظيما، وقد تصدرت هذه الأغنية محركات البحث خلال الفترة الأخيرة، وهي أغنية من الأغاني التي لاقت رواجا، وهي متميزة من حيث الصوت والأداء، ولهذا المغني كثير جدا من المعجبين.

كلمات قصيدة شيلة من فوق سبع طباق

مِنْ فَوْقِ سَبْعِ طِبَاق وَتَحْت سَبْع شَدَّاد

ما الذي يريد أن يبقى كما هو؟

تمر الأيام ، يركضون مثل الخيول

وَلَا زَالَتْ النَّاسُ فِي غَفْلَةٍ عَنْ أَهْوَالُهَا

حَادِي الْعِيس يَدْرِي لَيَّة غَابَت

ستتبع سعاد الركبتين وتتبعهما

الضيق يلعب بين الاتصال والمسافة

وإذا كانت الورقة تبكي على الغصن ، فإنها تغني.

عَنْ لَيْلَةِ الطِّين بَيْنَ الْمُعْتَمَدِ وَاعْتِمَاد

كوانتاستوَن عَذَّبْتُه الطَّوَارِئ قَال وَالصَّوْت

حاداد َنَ حَفِيد الْأَكَابِر وَأَطْيَب رِجَالِهَا

ما الذي يستحق الضعف والاضطهاد؟

حتَى لَو أَن جَّدَّهَا سَنَدٌ عَلَى خَالِهَا

ما هي المدة التي ننتظرها؟ لقد امتلأت!

إن شراهة الكرم أكثر سخاء من شراب السبيل

كما أن حلاوة قصيدتي ليست نادرة في البلاد

وَمَا تَسْتَحِقّ النَّوَادِر ذبك وَإِشْكَالُهَا

رُدُّونِي لَعَهْد ارْم وَأَجَاز ذَاتِ الْعِمَادِ

وَيْلِي عَلَى وَقْتِهَا وکلف أَعْمَالِهَا

بدلا من نحت جبل ، فإنك تنحت قلوب المدح.

مَا لئَن الدِّين جَانِبِهَا وَلَا َزَالَهَا

وَلَا تَحْسَبُونِي لَبِسَت مِن الليال السَّوَاد

َنَا اللَّيّن عَقَدُوهَا جِئْت حَلَالُهَا

وَيَا أَصْحَابِي اللَّيّ موارثكم مَفَاخِر شَدَّاد

الحملة مصدر أمنها

أمثلة

لا يمكن للخيول أن تعرف خيالها

دمر بنبادر مصادفات الزمان وسلم ما قصد.

لو جعلتني الارض تخفف اقوالها

وَمَنْ قَالَ نَار الْوَفَا مَا تِرِث إلَّا رَمَادَ

شياب طيب الفيل تجذب يالها

رَبَّاه عَوْد لِيَا وَصَلَت لِحَدّ الْعِنَاد

حتَي عدانا تَخَوَّف بِاسم بإطْالِهَا

فواز بندر

الشوق ليس طويلا إلا لفترة طويلة

ومن تمسك به يرى أنه عمود

وآلات فضائل الخليفة فضل لها.

إذا عكس اسمه باسم والده ، فسترى الوقاد

نسل المجد في أسمائهم وفي أعمالهم

مضياف في جميع الأوقات وكل دير ومادة

ُنْشَد شُيُوخ الْجَزِيرَة وَأَنْشَد جَبَاهَا

عَن قَصْرِه اللَّيّ دَواوَينِه طَوِيلَة الْعِمَاد

مِن زَوَّد صَدَق الْكَرْم بيبانه اشتالها

تفخر الأناقة بأنها تناقض من حيث التفاخر.

وَتَبَيَّن أُلْحِقَ بِهِ بَرْ

وَسَامَة اللاحي اللَّيّ فِي نَهَارِ الطَّرَّاد

الْمَجْدُ فِي ْنْسَابَهَا وَالْعِزَّ فِي اجيالها

لم يقوموا حتى الموت ، بل لجأوا إلى الأرض

يا حنوف لا تعرف أين رجالها

وصول عتيبة الحلة يوم الحجاج

لم تغضب الرمّ ، وكانت أشكالها صعبة

يطويون ويقتلون الجمال بضرب سيوف الحداد

من هجر الواجهات نجدها في ظلالها

كنا نجري بروفة قبل يوم البشارة

وإذا لم يكن الخصوم فأل سعد ، فهم كذلك

حَنَا خوال النَّبِيّ مَا نَعْرِفُ الِارْتِدَاد

الدين لنا والحرب لنا

ما حققته كلمات قصيدة شيلة من فوق سبع طباق

  • تعتبر هذه الأغنية من الأغاني الرائعة والجميلة، والتي قد لاقت إعجابا كبيرا، وكثير من نسب المشاهدة.
  • لاقت هذه الشيلة نجاحا عظيما، بالأخص عندما ألقاها ماجد خضير.
  • حرص كثير من الناس على تبادلها على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ المزيد:

 

gehad elmasry

كاتبة ومحررة صحفية فلسطينية وصانعة محتوى نصي رقمي ـ مختصة بأخبار الفن والمجتمع والمنوعات والجريمة، تقيم في مصر، درست قسم الصحافة والإعلام بكلية الآداب في الجامعة الإسلامية، تلقت عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، ودورات في حقوق الإنسان، التحقت بفريق (جمال المرأة) منذ عام 2019، وعملت سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المحلية والعربية، مختصة بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال بشأن الأخبار والأحداث الاجتماعية الغريبة والفنية، عربيا وعالميا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى