دراسة أمريكية: غير الملقحين ضد كورونا أكثر عرضة بـ 29 مرة لدخول المستشفى

أجرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها دراسة وجدت أن أولئك الذين لم يتلقوا لقاحات فيروس كورونا هم أكثر عرضة بـ 29 مرة للدخول إلى المستشفيات بسبب مضاعفات إصابتهم.

وأوردت شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية نتائج الدراسة التي استندت إلى بيانات أكثر من 43 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا في لوس أنجلوس بين 1 مايو و 25 يوليو.

أفاد القائمون على الدراسة أن أولئك الذين لم يتم تطعيمهم كانوا أكثر عرضة للإصابة بالكورونا بخمس مرات تقريبًا من أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل، ووجد أن معدلات دخول المستشفى بين غير الملقحين كانت أعلى بـ 29.2 مرة من معدلاتهم بين الملقحين.

وقالت روشيل والينسكي، مديرة المراكز الأمريكية لمكافحة الأمرا ، في بيان: “هذه البيانات تؤكد أنه إذا لم تكن قد تلقيت اللقاح بعد، فأنت من بين أكثر الأشخاص عرضة للخطر”، مؤكدة أنها “لا تقلل من شأن المخاطر وأن العواقب الوخيمة لهذا الفيروس. اللقاحات هي أفضل وسيلة للسيطرة على هذا الوباء”.

تواصل الولايات المتحدة الأمريكية جهودها لتطعيم أكبر عدد ممكن من الأمريكيين بلقاحات ضد فيروس كورونا المستجد، وذلك لمنع انتشار سلالات جديدة من الفيروس، وعلى رأسها سلالة “دلتا”.

أعدت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إحصائية تتعقب عدد جرعات اللقاح التي تم تناولها وعدد الجرعات التي تم صرفها حتى يوم الثلاثاء، وفقًا لرويترز.

تكشف إحصائيات مراكز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة الأمريكية أنه تم إعطاء أكثر من 363 مليون جرعة من اللقاح، في حين بلغ عدد الجرعات الموزعة حتى الآن أكثر من 428 مليون جرعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى