عوامل تزيد من سيلوليت البطن

هل تعلمين ما هو المقصود بسيلوليت البطن؟ وما هي أسباب ظهورها؟ وهل من الممكن علاجها والوقاية منها؟ قومي بإثراء معلوماتك حول سيلوليت البطن في المقال الآتي.

السيلوليت (Cellulite) هي طبقة متكتلة تحت الجلد، تنتشر بأماكن متنوعة في الجسم قد تكون في الفخذين أو الوركين أو البطن أو الذراعين، إذ إن السيلوليت حالة طبية شائعة وغير مؤذية للجلد، يعاني منها كل من الجنسين لكنها أكثر شيوعًا عند النساء.

سنتعرف في هذا المقال على سيلوليت البطن وأهم المعلومات والتفاصيل المتعلقة به، تابعي القراءة:

سيلوليت البطن: ما هي؟ وكيف تتشكل؟

سيلوليت البطن هي تراكم طبقة من الدهون على شكل كتل ونتوءات تحت الجلد في منطقة أسفل البطن بالقرب من المعدة، لأن منطقة البطن تحتوي على الكثير من الأنسجة الدهنية.

يتشكل السيلوليت في المنطقة الواقعة بين الجلد والعضلات نتيجة ضغط الدهون بينهما، ومع تراكم الدهون يتمدد النسيج الضام الليفي الذي يربط العضلات بالجلد ويسحب مناطق الجلد إلى الداخل، بينما تضغط الدهون على الجلد وتضغط عليه مكونة طبقة غير متساوية تحتوي على نتوءات، ويبرز مظهر جلد البطن بشكل شبيه للبنية الخارجية لقشر البرتقال.

عوامل تزيد من سيلوليت البطن

هناك عدد من العوامل التي تؤثر على شدة ووضوح سيلوليت البطن، بما في ذلك:

1. الحمل

ربما تصاب معظم النساء الحوامل بسيلوليت البطن أثناء فترة الحمل وبعدها بسبب زيادة الوزن على المدى القصير، وأيضاً بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل.

2. العمر

مع تقدم العمر يرقق الجلد بسبب تقلص العضلات، مما يزيد من كمية الدهون المتراكمة في منطقة البطن، ويتسبب وصول المرأة إلى سن الأمل بانخفاض مستويات هرمون الاستروجين، مما يؤدي إلى انتقال الترسبات الدهنية إلى منطقة البطن.

3. طبيعة الجسم

هناك أنواع مختلفة من أشكال الجسم، حيث يوجد طبيعة لشكل جسم يمكنها تخزين المزيد من الدهون في منطقة البطن أكثر من غيرها مما يتسبب في تكوين السيلوليت في البطن.

4. النظام الغذائي

إن اتباع نظام غذائي يفتقر إلى الأطعمة النباتية الغنية بمضادات الأكسدة والماء، والنظام الغني بالأطعمة الدهنية يمكن أن يتسبب في فقدان الجلد للكولاجين وجعله يبدو جافًا، مما يجعل السيلوليت مرئيًا بمرور الوقت.

5. التاريخ الجيني

تلعب الوراثة والتاريخ الجيني دورًا مهمًا في زيادة احتمالية تكون السيلوليت، لأن وجود حالة من العائلة مصابة بالسيلوليت يزيد من خطر معاناة بقية أفراد الأسرة.

6. تقلبات الوزن

يمكن أن يؤدي فقدان أو اكتساب الوزن الشديد إلى تمدد الجلد بشكل أكبر، مما يؤدي إلى زيادة الترسبات الدهنية في منطقة البطن.

علاج السيلوليت البطني

لا توجد طريقة علاجية يمكنها إزالة السيلوليت تمامًا، فقد لا يتطلب السيلوليت علاجًا طبيًا، ولكن يتم اتباع طرق معينة لتحسين وتجميل السيلوليت، ومن طرق العلاج التي تؤدي إلى نتائج مرغوبة ما يلي:

1. العلاج بالموجات الصوتية

تتكون الموجات الصوتية من سلسلة من الموجات الصادمة التي تساهم في تعطيل الأنسجة المكونة للسيلوليت، وزيادة الكولاجين ومرونة الجلد.

2. العلاج بالليزر

يساهم الليزر في تقليل ظهور السيلوليت عن طريق تحسين تدفق الدم إلى المنطقة المصابة وشد الجلد ليظهر أقل ترهلاً.

كما يساعد العلاج بالليزر أيضًا على تقليل عدد الأنسجة الدهنية في المنطقة المعالجة.

3. العلاج بالتجميد

يعتمد هذا العلاج على تكسير الخلايا الدهنية بالتجميد، عن طريق جهاز شفط يرفع الأنسجة الدهنية لتتلامس مع ألواح التبريد في الجهاز، مما يؤدي إلى انكماش طبقة الدهون تحت الجلد.

يتطلب هذا العلاج عدة جلسات، ويستمر من شهرين إلى ثلاثة أشهر.

4. الجراحة

تستخدم الطرق الجراحية لعلاج سيلوليت البطن، حيث يتم فصل النسيج الليفي الموجود تحت الجلد في محاولة لشد وتسوية الجلد، أو شفط الدهون لتحسين المظهر العام للجلد.

طرق الوقاية من سيلوليت البطن

من الطرق الوقائية من سيلوليت البطن ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي متوازن غني بالخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.
  • الابتعاد عن الأطعمة المصنعة والحلويات والمشروبات الغازية والمشروبات المشبعة.
  • الالتزام بترطيب مستمر وشرب الكثير من السوائل والماء يوميًا.
  • الحرص على إنقاص الوزن الزائد، لأن فقدان الوزن يساعد في بناء العضلات.
  • ممارسة التمارين التي تقوي العضلات وتساعد على تنشيط الدورة الدموية.
  • استخدام الكريمات والمرطبات الطبيعية المضادة للسيلوليت التي تساعد على تقليل السيلوليت البطني.
  • اخضع لتدليك مستمر يهدف إلى إزالة السموم من خلال تحسين الدورة الدموية.

وأخيرا تبحث الكثير من السيدات للحصول على الاجابة الصحيحة عبر محرك البحث جوجل بإستخدام العديد من العبارات منها، سيلوليت البطن بعد الولادة، علاج سيلوليت البطن، أنواع السيلوليت بالصور، التخلص من السيلوليت سيلوليت الفخذ، سيلوليت البطن الاحمر السيلوليت وعلاجه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى