علاج انقطاع الدورة الشهرية في سن مبكر

Advertisements

علاج انقطاع الدورة الشهرية في سن مبكر؟ غالبا ما تقترن الدورة الشهرية بخرافات ومعلومات لا أساس لها من الصحة، لاسيما مع كثرة تداول المقالات والمنشورات التي تتعلق حول هذا الأمر على صفحات الإنترنت المتنوعة، الامر الذي يفرض عليكِ ضرورة التدقيق للتعرف ما هو الصواب وما هو الخطأ.

ومن ضمن المعلومات التي تم تداولها دون توثيق عن الدورة الشهرية هو أنه من الممكن إيقاف نزيف الدورة من خلال استخدام الماء، وهي بالطبع معلومة تداولت بالآونة الأخيرة دون التحقق من صحتها، وكان من الطبيعي أن يُعَلِّق الأطباء المتخصصون حول هذا الموضوع، بتوضيحهم أن المياه نفسها لا يمكنها أن تساعد في إيقاف نزيف الدورة الشهرية مطلقا.

وعلّقت على هذا الأمر المختصة ميشيل هوجتون، طبيبة النساء والتوليد في نيويورك، بقولها “ستظل الدورة تنزل عليك سواء كنت في مياه، على قمة جبل أو في حفرة. وبشكل أساسي، يتعين عليك أن تعرفي أنه باستثناء أي مشاكل طبية مثل الاضطرابات الهرمونية التي يمكن أن تجعلك تتخطين الدورة الشهرية، فإن رحمك سيستمر في التخلص من البطانة سواء كنت تغوصين في المحيط أم لا. لذا، فإن بقاءك مدة أسبوع في حوض الاستحمام ليس طريقة فعالة بأي حال من الأحوال لتخطي الدورة”.

أسباب عدوى الخميرة المهبلية
علاج انقطاع الدورة الشهرية في سن مبكر

وتابعت هوجتون بقولها “ولا صحة أيضا لتلك الخرافات التي تقول إنك إذا نزلت حوض استحمام أو حمام سباحة من دون سدادة قطنية أو منتج كأس الحيض الصحي، فستظهر خلفك آثار دماء حمراء اللون، والحقيقة أنه لا صحة لذلك مطلقا، حيث تنزف معظم النساء 60 مليلترا فقط (من 3 لـ 4 ملاعق كبيرة) على مدار 5 أيام كاملة، وهو ما يعني أنك إذا قضيت حتى 5 ساعات في حمام السباحة، فلن تظهر أي آثار للنزيف الذي سينزل منك، مقارنة بتلك الكمية الإجمالية. وكذلك لن يحدث شيء على الإطلاق لو كان حمام السباحة ممتلئا بنساء في فترة الحيض الخاصة بهن”.

ومع هذا، فقد نصحت الطبيبة المختصة هوجتون النساء بضرورة الحرص على ارتداء السدادات القطنية وكؤوس الحيض؛ لدورها الهام في المساعدة على الحفاظ على مظهرهن عند الخروج من المياه، كما نصحت دكتور جياني أيالا بعدم ترك السدادات القطنية لمدة تزيد عن 8 ساعات.

أسباب عدوى الخميرة المهبلية
علاج انقطاع الدورة الشهرية في سن مبكر

وقالت في الأخير دكتور ماري جين مينكين، أستاذ طب التوليد وأمراض النساء والعلوم الإنجابية في كلية الطب بجامعة ييل، إنه لا يتعين على النساء السماح للدورة الشهرية بالتأثير عليهن أو منعهن من الاستمتاع بالسباحة أو قضاء يوم على الشاطئ، وذلك لأن المداومة على النشاط البدني حتى خلال فترة الدورة الشهرية قد تساعد في مقاومة الأشياء التي تزيد من صعوبة الدورة كما التشنجات والانتفاخات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock