طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي وهل ينتج عن ذلك مخاطر؟

طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي خاصة إذا كان وقت الحيض هو نفسه وقت موسم الحج، أو موعد العمرة، أو موعد زفاف المرأة، وغير ذلك من الأسباب التي تجعل النساء ترغب في تأجيل موعد نزول الدورة الشهرية لبعد انتهاء هذه المناسبة أو الظرف، وكثير منهم لا يرغبون في استعمال أنواع الأدوية التي تعمل على ذلك، ويبحثون عن العلاجات المنزلية والطرق الطبيعية.

كيفية تأخير الدورة الشهرية بالطرق الطبيعية

هناك أكثر من مشروب يمكن للمرأة أن تتناوله في حال رغبتها في تأجيل موعد نزول الدورة الشهرية، أشهرهم ما يلي:

الخل الأبيض:

يضاف عدد 4 ملاعق منه على كأس ماء بارد، وتقلب جيدًا، ويكرر تناوله من مرتين إلى ثلاث مرات كل يوم.

شوربة العدس:

من المشروبات التي تساعد في تأجيل الطمث لدى النساء عند المواظبة على تناولها بشكل يومي.

الليمون:

من طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي الليمون ويفضل تناول العصير الخاص به صباحًا قبل تناول أي طعام، لما له من تأثير على الدورة الشهرية الخاصة بالنساء، والعمل على تأجيلها، حتى وإن جاءت تكون كمية الدم أقل من المعتاد.

خل التفاح:

أحد طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي وهو من المواد الفعالة في تأخير الحيض، وذلك بإضافة مقدار ثلاث ملاعق فقط منه على كوب من الماء مرتين صباحًا ومساءً، مما يسبب غياب الحيض عنك لفترة.

ماء منقوع في سواك:

وضع عدد أربع أعواد من السواك على زجاجة كبيرة من الماء، ونتركهم يوم كامل، ثم نتناول كأس يوميًا من ذلك المنقوع لمدة سبع أيام، مع مراعاة أن يكون ذلك قبل فترة الحيض مباشرة بأسبوع، حتى يتم تأخير نزولها.

طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي
طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي

طرق تأخير الدورة الشهرية خلال رمضان

هناك عدة عوامل عند القيام بها معًا في نفس الوقت تعطى نتائج جيدة لأنها ضمن طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي رغم عدم وجود دراسات تؤكد ذلك، ومن هذه الطرق أدوية وأقراص منع الحمل مثل ما يلي:

  • حلقات المهبل التي تمنع الإنجاب.
  • أقراص منع الحمل خاصة تلك التي يدخل في تركيبها هرمون البروجستيرون أو الأستروجين.
  • تركيب اللولب.
  • حقن تحتوي على مركب ميدروكسي بروجسترون.
  • لاصقات منع الإنجاب.
  • غرسات الذراع التي تضعها النساء تحت الجلد لمنع الحمل.

الطريقة الثانية القيام بممارسة الرياضة بشكل زائد عن المعتاد، وبكمية كبيرة، له تأثير كبير على تأخير الطمث لدى النساء، وذلك بسبب استهلاك الجسم كل ما لديه من طاقة في الرياضة، وذلك يختلف من شخص لآخر، ولا يكون له نفس التأثير على كل النساء.

حبوب تأخير الدورة للعروس

أقراص Primolut-n:

تتناولها العروس قبل موعد نزول الحيض بخمس أيام، لمدة ثلاث مرات بشكل يومي، ونتائجها هائلة، وتقلل من الهرمونات النسائية التي تحفز نزول الحيض، لكن لها بعض الآثار الجانبية السيئة مثل الصداع لفترات طويلة، وتقلبات المزاج، وعدم القدرة على التنفس بصورة طبيعية.

أقراص Leonelle 1500:

تستمر المرأة عليها بمعدل ثلاث أقراص كل يوم، حتى تمر فترة التأجيل التي تريدها، ولها بعض الآثار الجانبية الضارة مثل تخزين الماء في الجسم، والشعور بصداع نصفي، الدوخة، كما يمكن تعزيز عمل هذه الأقراص باتباع طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي .

أقراص Cidolut Nor:

هي الأكثر شيوعًا بين الأدوية الأخرى في تأخير الحيض، والجرعة الخاصة بها هي مرتين يوميًا عند الاستيقاظ، وقبل النوم، والاستمرار على ذلك لمدة لا تقل عن أسبوعين، وعند الامتناع عن تناولها سوف تعود لك الدورة الشهرية مرة أخرى في خلال ثلاث أيام فقط.

أقراص Norethisterone:

عندما ترغب المرأة في تأخير نزول الحيض، يمكنها تناول تلك الأقراص، قبل ميعاد الدورة الشهرية لها بأربع أيام فقط، وتستمر عليها بمعدل ثلاث أقراص يوميًا، لكن هناك بعض الأضرار التي تصاحب هذه الحبوب مثل مشكلات المعدة والهضم، وملاحظة بعض الزيادة في حجم الثدي، بجانب الصداع النصفي الذي يستمر لفترة كبيرة من الوقت.

طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي
طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي

أضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية

هذه الحبوب عبارة عن بعض الهرمونات التي تختلط مع هرمونات المرأة، وتؤثر فيها بشكل يبطئ أو يؤخر من نزول الحيض، خاصة هرمون البروجستيرون الذي غالبًا ما يقل عند بداية الدورة الشهرية.

تناول مثل هذه الحبوب يحافظ على معدل هرمون البروجستيرون عالي في الجسم، مما يحد من نزول الطمث لدى المرأة، وهذه الأقراص يجب اللجوء إلى تناولها قبل نزول الدورة الشهرية بأربع أو خمس أيام على الأقل، حتى تكون ذات تأثير فعال، ويرجع الحيض مرة ثانية عند التوقف عن هذه الأقراص، في خلال فترة تتراوح ما بين ثلاث إلى خمس أيام فقط.

الآثار الجانبية ليست واحدة لدى كل النساء، فكل أنثى تختلف عن غيرها في الأضرار التي تحدث لها نتيجة تناول مثل هذه الأقراص، ويتوقف ذلك على طبيعية الجسم، وحالة المرأة الصحية، ومن أشهر هذه الأعراض ما يلي:

  • الدوخة.
  • الغثيان والرغبة في القيء.
  • تغير المزاج نحو الأسوأ.
  • حالات قليلة يحدث لها نزيف.
  • الصداع.
  • التحسس لدى بعض النساء في مناطق مثل الثديين، والرغبة في الهرش.
  • الإفراط في تناولها هو أحد أسباب حدوث السرطان لذلك يفضل عمل بعض طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي.
  • زيادة بعض الكيلو جرامات نتيجة تراكم السوائل في الجسم.
  • فقدان الكثير من الشعر.
  • هناك بعض الأدوية تسبب اضطرابات في الهرمونات وتحد من ظهور الشعر.
  • الشعور بالحزن والاكتئاب.
  • اضطرابات النوم.
  • مشاكل في وظائف الكبد.
  • زيادة أو الحد من الرغبة في عمل العلاقة الحميمية.
طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي
طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي

لماذا تلجأ النساء إلى تأخير موعد الدورة الشهرية

هناك عدة أسباب تجعل المرأة ترغب في تأجيل نزول الحيض لديها مثل ما يلي:

الذهاب في رحلة أو السفر لمكان ما:

الحيض غالبًا ما يصاحبه بعض الأعراض المزعجة، وتقلبات المزاج السيئة للنساء، لذلك ترى الكثير من النساء أن الحل الأفضل هو تأخير نزول الدورة إلى حين الانتهاء من الرحلة.

صيام شهر رمضان كامل:

الدورة الشهرية تأتى لكل النساء أثناء شهر الصيام، لكن هناك منهم يريدون صيام الشهر كامل، وعدم ضياع أي يوم منه في الطمث، لذلك يلجئون إلى أقراص وطرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي.

تكرار نزول الدورة أكثر من مرة:

تعاني بعض النساء من ظاهرة تكرار نزول الحيض لديها أكثر من مرة خلال الشهر، لذلك يكون الحل المتاح هو اللجوء إلى العلاجات الطبية لتأجيل نزولها إلى موعدها الصحيح.

التخلص من الأوجاع:

يصاحب الدورة الشهرية بعض الآثار الجانبية السيئة، التي لا ترغب بها الكثير من النساء، خاصة إذا كانت تعيش فترة صعبة، أو تعاني من أزمة صحية أو نفسية، ويكون حل ذلك الأمر هو تأجيل نزولها.

أن تكون الفتاة عروس:

إذا صادف موعد زفاف المرأة نزول الحيض، قد يصيبها ذلك بالقلق والتوتر حيال الأمر، وتلجأ إلى طرق تأخير الطمث، حتى تسعد بأول فترة لها مع زوج المستقبل، دون أن تعاني من أي أعراض مزعجة.

الأضرار التي تنتج عن تأخير الحيض

هشاشة العظام:

النساء التي يحدث لهم تأخير في الدورة الشهرية يكونوا أكثر عرضة من غيرهم في حدوث ترقق العظام، وذلك يرجع إلى قلة معدل هرمون الأستروجين المسؤول على الحفاظ على صحة العظام.

طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي
طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي

تأخر الإنجاب:

اضطرابات الدورة الشهرية تجعل الإنجاب أمر صعب حدوثه، وذلك لعدم دراية المرأة بمواعيد التبويض لديها، والأيام التي يمكن حدوث الحمل بها.

نزيف:

عند التوقف عن أدوية تأخير الدورة الشهرية، يحدث تدفق للدم بشكل مبالغ فيه، قد يصل إلى حد النزيف، مما يصيب المرأة في ذلك الوقت بالضعف العام.

عند الرغبة في تأجيل الحيض يفضل البدء بعمل طرق تأخير الدورة الشهرية طبيعي قبل اللجوء إلى العلاجات الطبية والحبوب، وذلك للأضرار والآثار الجانبية الناتجة عنها، وإذا كان هناك حل بخلاف تأخير الحيض يفضل اتباعه، لعدم حدوث اضطرابات في الهرمونات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى