الرئيسية

طرق بسيطة لتنظيم نوم طفلك ؟

طرق بسيطة لتنظيم نوم طفلك ؟ عقب انتهاء الأطباء من تضميد جراح الأم سرعان ما تحمل على عاتقها مسؤولية الجنين الذي ظهر في حياتها فجأة، كيف تتعامل معه كيف تتعامل مع حياتها الجديدة كيف تواصل التوفيق بين حياتها الأسرية في وجود طفل جديد، كيف تنظم وقت لكل هذا، في الأيام الأولى للطفل يمكن أن يظل مستيقظاً قرابة العشرين ساعة في اليوم والليلة، وعلى الأم أن تنظم وقت النوم الخاص بطفلها، وفي الكلمات التالية سوف نوضح للأم كيفية تنظيم مواعيد نوم طفلها.

في بداية حياة الطفل تعاني جميع الأمهات من النوم المتقطع والتوتر الشديد الذي نصاب به المرأة نتيجة تلك الفترة الغير معتادة عليها، فالطفل ينام في يومه كله حوالي خمس ساعات في اليوم ناهيك عن أن الخمس ساعات ليست دفعة واحدة ولكن يمكن أن ينام ربع ساعة ثم نصف ساعة وهكذا على مدار اليوم، مما يجعل الأم تنام وقت نوم الطفل وتظل مستيقظة وقت يقظته، فإذا كان الطفل ميستيقظاً يكون ما بين البكاء أو الصراخ المستمر.

أوقات منتظمة الغفوات

دائماً ما تشعر الأم بالتعب والإرهاق على مدار اليوم بسبب قلة النوم وبالتالي فإن الجسم يصبح كالجثة الهامدة التي تمام في أي وقت جراء التعب الواقع عليها، لذا يجب أن تعمل الأم على تحديد الأوقات التي يشعر فيها جسدها بالتعب والإرهاق، فمثلاً تقوم بتنظيم الوقت الساعة العاشرة صباحاً، أو الساعة الثالثة عصراً تقوم بالنوم مع الطفل في هذه الأوقات على مدار أسبوع كامل حتى يعتاد جسمك زي جسم الطفل على النوم في هذا الوقت، وبذلك ستحصلين على نوم منتظم طيلة الأسبوع.

يجب على الأم أن تأخذ وقتاً كافياً من النوم ولا تقع تحت طائلة ضرورة تنفيذ أمر معين في الوقت الذي يكون فيه طفلك نائماً حيث يمكن تأجيله إلى وقت آخر ويجب أن تستغل الأم كل أوقات الطفل التي ينام فيها وتنعم بنوم هادئ.

 

اقرأ المزيد:

طقوس ليلية منظمة

عملية تنظيم مواعيد نوم الطفل تجعل الطفل يخلد إلى نومه بكل سلاسة ويسر وكذلك سيفعل ذلك بشكل سريع مادام إعتاد على الأمر، فالنوم المبكر لا يأتي بسهولة حيث أن النوم المبكر لن يكون موجود على أرض الواقع كما كان من قبل.

طبيعة البيت الذي لديه الأب والأم يعملان يجعل الطفل يعتاد على استقبالهم عند عودتهم من العمل في السادسة مساءً مما يجعل الأطفال يعانون من انتظام النوم في تلك الفترة، وهناك معتقد عند بعض العائلات أن النوم المتأخر هو أمر عملي يقوم به الطفل بشكل يومي.

ويربط الطفل بين الأشياء في فترة نموه فهو يشبه الحاسوب الذي يقوم بتخزين المعلومات بداخله ثم يقوم بالربط بينها، لذا من المؤكد أنه يجب على الأم أن يعتاد طفلها على عادات سليمة وصحية.

محمود السعدي

صحافي سعودي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى