طرق التعامل مع الخجل الشديد عند الأطفال

الخجل فرع من فروع الإيمان، وهي صفة غير مذمومة للفتيات، لكن إذا تجاوز شيء ما حدوده يصبح عكس ذلك، قد تلاحظ معظم السيدات خجلًا شديدًا لأطفالهم في مرحلة الطفولة والمراهقة المبكرة، اذن ما هي اسباب هذه الظاهرة وكيف يمكن معالجتها.

يشير المرشد مصطفى عيسى إلى أشكال عدة، علامات الحياء الشديد عند الأطفال وطرق مواجهتها على النحو التالي.

علامات الخجل الشديد عند الأطفال

علامات الخجل الشديد عند الأطفال
علامات الخجل الشديد عند الأطفال

يتحول وجه الطفل إلى اللون الأحمر عندما يتحدث معه الآخرين.

من الطبيعي أن يخفي الطفل وجهه خلال فترة عامه الأول، وهذه ليست علامة على أنه سوف يعاني من حياء شديد في المستقبل.

يصبح  الطفل منفتحًا وطبيعيًا عندما يكون مع العائلة، وفي حالة وصول الضيوف أو ذهابهم إلى مكان اخر، يذهب إلى ركن بعيد ويمتنع عن الكلام و التفاعل.

يظهر الحياء الشديد عند الأطفال بعض الأعراض كالتعرق المفرط.

قد يرتجف وترتعش شفتي الطفل.

قد يعاني من التلعثم المؤقت أثناء تواجد الغرباء.

إنه يضع يديه دائمًا في فمه أمام الغرباء، ولا يمكنه إلا أن يضع إصبعًا واحدًا ويضغط على أسنانه بشدة.

يميل الطفل الخجول أيضًا إلى سلوكيات سلبية مثل الإدمان على التلفزيون.

أسباب الحياء الشديد عند الأطفال

أسباب الحياء الشديد عند الأطفال
أسباب الحياء الشديد عند الأطفال

الشعور بالوحدة والعزلة لدى الطفل لعدم اعتياده على رؤية ناس غريبة منذ طفولته الأولى.

أن يعاني الطفل من مشاكل في النطق مثل التلعثم، مما يجعله يشعر بالخجل من الكلام حتى لا يسخر منه أحد.

يتعرض الطفل لمواقف محرجة تجعله يشعر بالحياء من رؤية الأخرين.

تعرضه للأستهزاء من قبل ضيف يجبره على التراجع عندما يزورون المنزل مرة أخرى.

تعرضه للمضايقات من قبل ضيوف صغار مما يجعله يخجل من الظهور بمظهر ضعيف في حضور والدته على سبيل المثال.

كيفية التعامل مع الخجل الشديد عند الاطفال

كيفية التعامل مع الخجل الشديد عند الاطفال
كيفية التعامل مع الخجل الشديد عند الاطفال

على الأمهات احتواء طفلها والتحدث معه والحوار معه، وبالتالي خلق لغة الحوار، ويصبح قادرًا على التحدث مع الآخرين، وأحيانًا يكون الطفل خجولًا بسبب عدم قدرته على التحدث مع الآخرين.

يجب على الأم دمج الطفل في البيئة حتى يساعدها على الخروج والسفر وزيارة الوالدين والأقارب.

تساعد هواية الطفل المبكرة على الاندماج في المجتمع.

يجب أن يكون للطفل مجموعة من الأصدقاء لمساعدته على أن يصبح طفل محبوب، ويجب على الأم دائمًا أن تسأله عن أصدقائه وتتابع أخباره وأخبارهم حتى تشعر بقيمة الصداقة ورضا الأم عنها.

يجب معالجة أي مشكلات صحية لدى الطفل وخصوصاً مشكلة النطق، ويكون الطفل المصاب بإعاقة حركية خجول، ويجب عليك الاتصال بالمستشار النفسي لدمجه في المجتمع وقبول وضعه.

يجب معالجة أي مشكلات حساسة تجعل الطفل خجول جد، مثل ظهور البثور على الوجه والسمنة الشديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى