بطريقة غريبة.. سيدة تسرق ألماسا بملايين الدولارات

سرقت امرأة ماسة بقيمة 4.2 مليون جنيه إسترليني من تاجر مجوهرات في لندن ، متظاهرة بأنها خبيرة في الأحجار الكريمة لتستبدل الألماس الحقيقي مقابل الماس المقلد.

وبحسب صحيفة “الجارديان” البريطانية، فإن المرأة التي تدعى لولو لاكاتوس زعمت أنها خبيرة في الأحجار الكريمة وزعمت أنها قامت بتركيب سبع ماسات في صالة عرض بودلز بشارع نيو بوند ستريت في مايفير بوسط لندن.

تم وضع المجوهرات في محفظة مقفلة وكان لا بد من الاحتفاظ بها في خزنة الجواهري أثناء انتظار الدفع، عندما تم فتح الحقيبة ، وجد الخبير الحقيقي 7 ماسات مزيفة صغيرة فيها.

وقال المدعي فيليب ستوت “خفة يد المتهم ساعدتها في سرقة الماس”.

وينفي لاكاتوس (60 عاما) من مواليد رومانيا ويعيش في فرنسا الاتهامات.

المصدر: “الجارديان”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى