زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر ماذا أفعل ؟

يقول أحد الأشخاص زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر فماذا أفعل؟ تعددت طرق وأنواع دعاوى الطلاق التي قام القانون بتحديدها وإعطاء الزوجة حق اللجوء إلى مكاتب تسوية المنازعات بشأن قضايا الأسرة، ولكن جميع الحالات ارتبطت ببعض الأضرار الواقعة على أحدهما، وقد وضعت النصوص القانونية التي تحمي حق الزوج والزوجة عند الإنفصال مع تمسك الطرف الآخر بعدم الانفصال، وسوف يقوم موقع جمال المرأة بالإجابة المفصلة على هذا السؤال.

زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر
زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر

زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر

وينص القانون على أنه ما دام أحد الطرفين يعاني من أي ضرر بسبب الأقوال أو الأفعال، ما لم يتكرر الضرر، وطالما كان الضرر فاحشًا ولا يمكن أن يكون معه عشرة بين الأشخاص، يحق لكل من الزوجين طلب الطلاق للضرر، ولا تسقط حضانة الأطفال والنفقات في بعض حالات الضرر بل يتم الاعتماد على نوع الضرر وحجمه.

الضرر الفاحش:

وأشار علي العبيدلي”المحامي والمستشار القانوني” إلى أن المادة 117 من قانون الأحوال الشخصية تنص على أنه يمكن للزوجين طلب الطلاق في حالة تعرضهما للأذى وعدم تمكنهما من مواصلة العلاقة بطريقة معقولة، وحق الإثنين في ذلك محفوظًا ولا يسقط أبدًا عند عدم تصالحهما.

وتابع: يقر القانون أنه ما دام أي من الزوجين يقع في أي نوع من الأذى بسبب الأقوال أو الأفعال، حتى لو لم تتكرر الإصابة مرة أخرى، طالما أن الإصابة فاحشة، فيمكن طلب الطلاق، بغض النظر عما إذا كانت الأضرار مادية أو روحية، أو تؤثر على أحد أزواجهم أو والديهم أو عائلاتهم، فلهم الحق في طلب الطلاق ولا شرطًا في أن يتكرر الضرر.

قال إن الزوج قد يطلق في بعض الأحيان بسبب الأذى الذي ألحقته زوجته به، ولكن لأنه لا يستوفي الشروط المطلوبة، فقد لا يتمكن من كسب دعوى حضانة الطفل، لذلك يجب على الزوج والزوجة دراسة جميع الأبعاد القانونية الممكنة قبل الخوض في تفاصيلها.

زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر
زوجتي رفعت قضية طلاق للضرر

تقدير القاضي:

قال عمر السبوسي” المحامي والمستشار القانوني” إذا استطاع الزوج أن يثبت أن ضرر الزوجة ووافق القاضي على الطلاق، فإن نفقة الزوجة وغير ذلك من الحقوق في عقد الزواج تسقط و مصادرة مهرها وحضانة الأبناء تشير إلى أنه ليس في جميع الحالات التي أمر فيها القاضي بالطلاق لأن الزوج ادعى أنه تضرر، ليس سببًا في سقوط الحضانة والنفقة عن الأم وحقوقها المالية على أطفالها بسبب ذلك، حيق يعتمد على تقدير القاضي لنوع ومدى الضرر الذي لحق بالزوج.

وأشار إلى أن المادة 71 من قانون الأحوال الشخصية الذي تم تحديثه مؤخرًا تنص على أنه إذا منعت الزوجة زوجها من التواصل معها، أو تخلت عن محل إقامتها الزوجية دون سبب شرعي يسقط عنها حق النفقة.

أسباب طلاق الضرر

هناك مجموعة من الأسباب التي تتيح للمرأة أن تقوم بتقديم دعوى بطلب الطلاق للضرر، وهذه هي الأسباب:

  • الطلاق بسبب التعدي عليها: إذا قام الزوج بضرب زوجته بشكل مستمر وحدث الضرب أمام شاهد، يحق للزوجة التقدم بطلب الطلاق للضرر.
  • هجر الزوجة: إذا تخلى الزوج عن زوجته لأكثر من 6 أشهر، فيحق للزوجة طلب الطلاق والحصول على شهادة الشهود والطلاق.
  • سفر الزوج: إذا كان الزوج في رحلة عمل وتغيب عن زوجته لأكثر من عام، فيحق للزوجة طلب الطلاق على أساس أن سفر الزوج قد تضرر، ولديها دليل وهو شهادة التحركات.
  • عدم الإنفاق وتحمل المسؤولية: إذا لم ينفق الزوج على زوجته، يحق لها رفع دعوى طلاق والمطالبة عن الأضرار التي لحقت بها وأسرتها، والتي يمكن إثباتها بلوائح الرسوم الصادرة للزوجة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى