اهتماماتكحياتك

زواج طليقي غير حياتي | نصائح للمطلقة عند زواج طليقها

زواج طليقي غير حياتي، قد يكون شعور بالسعادة أو الندم أو الحزن، وقد يغير زواج الرجل طليقته بالعديد من الأشكال وذلك متوقف على الحياة التي كانت تعيشها معه، وهل كانت تحبه أم لا، ومن السبب في الطلاق، كل هذه الأمور تتدخل في شعور المرأة المطلقة عند زواج طليقها،وسوف نتعرف على كل هذه الأمور في السطور التالية بهذا المقال فتابعونا.

 

زواج طليقي غير حياتي

تختلف كل امرأة عن غيرها في حالة زواج طليقها، فيوجد من تشعر بالحزن والاكتئاب وتتغير حياتها من أسوء إلى الأسوء، وهناك من لا يهمها هذا الأمر إطلاقا وتأخذه دافعا لها على التقدم في حياتها، ولكن هذا لا يحدث إلا إذا كانت كارهة له بشدة، ولها عمل خاص بها، او فرصة زواج من شخص آخر، لكن عادة المرأة التي لا تعمل ولم تتزوج بعد فقد تري إن حياتها توقفت وأصبحت أكثر حزنا وقلقا بشأن مستقبلها وحياتها القادمة وخوفا من المجهول، ولكن لا داعي لكل هذا القلق والخوف سيدتي فما كان لك لن يترك ولن يفوتك، ورزقك مقدر عند الله تعالى فلا تحزني.

 

المراحل التي تمر بها المرأة بعد زواج طليقها

زواج طليقي غير حياتي
زواج طليقي غير حياتي

بعد زواج الطليق تمر المرأة بعدة مراحل وهي كما يلي:

  • مرحلة الصدمة: وهي مرحلة المفاجئة عندما تسمع المرأة أن طليقها تزوج من امرأة أخرى فتنصدم وتقرر السكوت تماما ولا ترغب في الحديث في هذا الأمر مع أحد لا من قريب أو بعيد، وتبعد عن الناس هذه الفترة حتى لا يتحدث معها أحد.
  • الإنكار: وهي المرحلة الثانية التي قد تمر بها بعض النساء، ولكن لا تفيد إذا تأكدت من زواجه بنفسها أو رأت بعينها.
  • مرحلة المقارنة: بعد أن تستفيق المرأة من صدمتها وحالة الإنكار التي كانت تعيشها وتسلم لهذا الأمر، تبدأ في البحث عن زوجته الجديدة أو صور لها، أو أي أحد يعرفها لتقوم بالمقارنة بينها وبين هذه المرأة، وتكون في قمة سعادتها إذا قال لها أحدهم إنها أجمل من زوجته الجديدة، والعكس تماما إذا كانت الجديدة صغيرة وجميلة فهي تصاب بحزن بالغ وشديد.
  • التقبل والاستيعاب: تبدأ المرأة في هذه المرحلة بالاعتياد على الأمر وتقبله، وتتذكر أسباب الطلاق وقد تفقد الشعور بطليقها، ولكن للوصول إلى هذه المرحلة يجب الكف عن مراقبته.
  • مرحلة التعافي: بعد أن تستفيق وتتذكر كيف أذاها زوجها السابق، وكيف أرادت أن تتخلص منه، وهذه المرحلة تأتي بعدما تتوقف تماما عن متابعة أخباره أو مراقبتهم، وتنشغل بحياتها ومستقبلها وعملها ودراستها أو زواجها.

 

نصائح للمطلقة عند زواج طليقها

زواج طليقي غير حياتي
زواج طليقي غير حياتي

هناك بعض النصائح نقدمها لكي حتى تقولي زواج طليقي غير حياتي إلى الأفضل وليس العكس، فعند زواجه يجب عليكي:

  • عدم التفكير في هذا الأمر وإعطاؤه أكبر من حجمه، فالزواج أمر طبيعي بعد الطلاق، فبمجرد الطلاق يجب أن تنسيه تماما ولا يفرق معك كونه تزوج أم لا.
  • إذا كان لديك أبناء فتقربي منهم أكثر وأشغلي حياتك بهم، وأصدقائك وأهلك، يجب إن يكون لك حياة خارجية واسعة، ولا تعطي نفسك مجالا للتفكير.
  • قومي بحظره على كافة وسائل التواصل الاجتماعي ولا تسمحي لنفسك بمتابعة أخباره أو ينقلها لك أحد.
  • إذا كان يرغب في إن يتحدث مع أطفاله فلن يكون هذا الأمر عن طريقك، بل من خلال والدك أو أخيك أو أي شخص من العائلة غيرك

تعرفنا معكم في هذا المقال على زواج طليقي غير حياتي، وشعور المطلقة وهو يختلف من امرأة إلى أخرى، وهي فقط من تستطيع أن تحدد هذا الأمر وتتخطاه إن أرادت ذلك.

اقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى