التمتع برحلة سفاري خالية من المخاطر

الغرض من رحلات السفاري في إفريقيا هو مشاهدة خمسة حيوانات: الأسد والنمر ووحيد القرن والفيل وجاموس الرأس، وتسمّى “الخمسة الكبيرة”، وتحتل مكانة بارزة في الثقافة الشعبيّة، وتعد من أشهر الحيوانات الكبيرة في إفريقيا. تشتمل البلدان التي يمكن العثور على هذه الحيونات مجتمعة فيها، على: أنغولا وبوتسوانا وزامبيا وأوغندا وناميبيا وجنوب أفريقيا وكينيا وتنزانيا وزمبابوي وجمهورية الكونغو الديمقراطية ورواندا وملاوي… وللقيام برحلة سياحية ممتعة في أفريقيا، ومن دون مخاطر، في ما يلي سلسلة من النصائح السياحية.

نصائح السفر

الوقت المناسب للرحلة

رحلة سفاري في الصباح
في الصباح أي بين السادسة والنصف والسابعة، تكون الحيوانات البرّية أكثر نشاطًا

على الرغم من أن الحياة البرية “ناشطة” في أفريقيا على مدار العام، إلا أن حسن توقيت رحلة السفاري اعتمادًا على الوجهة المقصودة يمكن أن تحقق أقصى استفادة من المغامرة. مع العلم أنّه في موسم الأمطار تختبئ الحيوانات، كما يصعب التحرك في الطرق المتربة والرملية. لذا، تقضي رحلة السفاري إلى أوغندا، على سبيل المثال، باختيار موسم الجفاف أي أشهر يونيو ويوليو وأغسطس وسبتمبر ويناير وفبراير. تأتي أعظم تجارب السفاري في الوقت الذي تهاجر فيه الحيوانات البرية من مكان إلى أخر، لا سيما في كينيا (أو تنزانيا) أثناء الأشهر الجافة أي من يونيو إلى أكتوبر. إشارة إلى أن موسم الجفاف لا يعني الصيف في بعض البلدان، ففي بوتسوانا مثلًا هو فصل الشتاء، الأمر الذي يجعل أفضل وقت لزيارة الوجهة المذكورة بين مايو وبداية أكتوبر.

الاستيقاظ باكرًا

في الصباح أي بين الساعة السادسة والنصف والساعة السابعة، تكون الحيوانات البرّية أكثر نشاطًا، وهي تقترب من الأماكن التي يمكن رؤيتها بسهولة، باستثناء الظهيرة عندما تحتمي من أشعّة الشمس الحارقة. لذا، يجب عليكِ الاستيقاظ باكرًا للذهاب في رحلة سفاري. ضعي في اعتباركِ أن برامج هذا النوع من الرحلات البرية غالبًا ما تتضمّن رحلة في ساعات الصباح وأخرى عند الغروب، عندما تخفّ وطأة حرارة النهار، مما يسمح للحيوانات بالخروج من الظلّ.

القيادة والمشاهدة معًا تصعبان المهمة

رحلة سفاري
الهدف من رحلات السفاري في أفريقيا هو مشاهدة 5 حيوانات: الأسد والنمر ووحيد القرن والفيل وجاموس الرأس

على الرغم من أنّ بعض الحيوانات يسهل رؤيتها، إلّا أنه من الصعب اكتشاف الأسود والفهود، الأمر الذي يجبر السائح أن يظل مركزًا على المراقبة. لذا، من الصعب القيام بالقيادة وتحديد مكان الحيوانات في نفس الوقت، لذلك يفضل دائمًا مرافقة مرشد (سائق) السائح، ليسهل على الأخير اكتشاف الحيوانات الخمس.

الالتزام بالقواعد

تشتمل قواعد رحلات السفاري التي يجب اتباعها على عدم مغادرة سيارة السفاري أو إطعام الحيوانات، مع مراعاة أعلى معايير السلامة عند المشي، كما تجنبي “إزعاج” الحيوانات.

لون الملابس هامّ

من المستحسن اختيار لون الملابس الـ"نيود"
من المُستحسن الالتزام بلبس الملابس ذات الألوان المحايدة

يجب تجنب ارتداء الملابس ذات الألوان الزاهية (الوردية أو البرتقالية) لأنها تجذب الحيوانات بسهولة، الأمر الذي يمثل خطورة، لا سيما عند التنزه في المخيم. من ناحية أخرى، يُنصح بالالتزام بارتداء الملابس ذات الألوان المحايدة.

نصائح صحّية في رحلة السفاري

للحفاظ على صحة جيدة في رحلة السفاري، من الأفضل ترطيب الجسم عن طريق شرب الماء، وشراء طارد البعوض، واستخدام واقي الشمس. وقبل الرحلة، من الضروري تلقي اللقاح المضاد للملاريا واللقاح المضاد للحمى الصفراء (في بعض الوجهات في أفريفيا).

يسرنا أن نستقبل استفساراتك في مربع التعليقات حول هذا الموضوع وسيقوم فريق جمال المرأة بالاجابة عليك في اسرع وقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى