شاهد.. الأسيرة الفلسطينية المحررة خالدة جرار تبكي على قبر ابنتها سهى

أطلق الجيش الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأحد سراح الأسيرة الفلسطينية خالدة جرار عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بعد اعتقال أستمر قرابة عامين.

وقضت الاسيرة خالدة جرار عامين في سجون الاحتلال الإسرائيلي بعد اعتقالها في 31 أكتوبر 2019 بمنزلها في مدينة البيرة.

وتداول الرواد على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وثق الأسيرة المحررة وهي تبكي حرقة على فقدانها ابنتها التي لم تتمكن من توديعها كونها كانت خلف القضبان.

وكانت خالدة جرار عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، فقدت ابنتها الشابة سهى جرار في شهر يوليو ورفضت السلطات الإسرائيلية حينذاك الإفراج عنها لوداعها.

وفي يوليو أعلنت عائلة جرار عن نبأ وفاة سهى جرار، بعد معاناة من المرض.

وقالت العائلة: “تعلن عائلة جرار عن وفاة فقيدتهم الشابة سهى غسان محمد جرار، حيث وجدت في منزلها خلف مستشفى رام الله متوفاة في ظروف طبيعية”.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى