تفاصيل السنوات الأخيرة التي عاشها إسماعيل ياسين

يصادف اليوم الاثنين 24 مايو، ذكرى وفاة النجم إسماعيل ياسين، وهو من ابرز نجوم الكوميديا.

في الفترة الاخيرة عانى إسماعيل ياسين من ظروف مالية صعبة أدت به الى صعوبات صحية أيضا وقامت “سامية” زوجة نجله الراحل ياسين إسماعيل ياسين بالكشف عن هذه التفاصيل في لقاء مع الإعلامية إيمان الحصري في برنامج “مساء dmc” الذي يبث على قناة dmc الفضائية.

حيث قالت: “مكنش عليه ديون كما تردد، ولكن هو لما ابتدى مسرح التليفزيون يطلع اتسحبت السجادة من تحت أقدام إسماعيل ياسين، لظهور جيل جديد”.

وتابعت: “في الفترة دي لما كان يجيله شغل، بعد ما المنتج يبعتله السيناريو يختفي، كان في أمر أنه ميشتغلش، لحساب ناس أخرى طلعت في المسرح، ناس كانوا عايزين يبقوا أساتذة مسرح ووصوا ناس من مراكز القوى ودول اللي أبعدوا المنتجين عن إسماعيل ياسين”.

واضافت: “في الفترة دي حصله ركود جامد، مكنش فيه فلوس زائد الضرائب، كان له في البنك 300 ألف جنيه، راح البنك عشان يسحبهم لقاهم 2 جنيه، أخدوا منه الفلوس و300 ألف جنيه دول وقتها كانوا مبلغ كبير، مستحملش وجاله شلل نصفي مؤقت”.

واستكملت حديثها: “في عام 1967 سافر لبنان واشتغل وعمل مسلسلات وإعلانات، والفلوس دي كلها لمها ورجع عشان يفتح المسرح بتاعه، والمشكلة أن المسرح ده استنزف منه كل الفلوس، وخلص فلوسه اللي جابها من لبنان، ومبقاش في فلوس خالص ورجع تاني زي ما بدأ”.

واختتمت: “آخر فيلم عمله إسماعيل ياسين كان (الرغبة والضياع) بتاع رشدي أباظة، واشتغل فيه 4 أيام وتوفى، وبعدين أخدوا البدل بتاعته عشان يكملوا مشاهده”.

YouTube video

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى