تصاميم مبتكرة للإضاءة في غرفة النوم

يتمثل ترتيب الإضاءة في غرف النوم في إيجاد التوازن الصحيح بين الإضاءة المحيطة وتلك الخاصّة بأداء المهام، والموجهة منها، أي تنسيق الإضاءة وفقًا للنشاط والمزاج. فيما يلي الأنواع الرئيسية للإضاءة حسب كل نشاط يتم تنفيذه في غرف النوم.

الإضاءة في غرف النوم

الثريا تؤمن الإضاءة المحيطة في غرف النوم
الإضاءة المحيطة تُحقّقها تركيبات السقف، مثل: الثريا

الإضاءة المحيطة

يتطلب كل نشاط يتم تنفيذه في غرفة النوم نوعًا معينًا من الإضاءة؛ الإضاءة المحيطة، أي الإضاءة الخارجية الطبيعية التي توفرها أشعة الشمس، تدخل إلى المكان من خلال النوافذ والواجهات، وهي مناسبة لأداء مهام مثل: التنظيف أو طي الملابس أو تجهيز السرير. إذا لم تكن الغرفة مشمسة بدرجة كافية (أو في المساء)، يتم توفير إضاءة مناسبة من خلال مصابيح السقف، مثل: مصابيح السقف أو الثريات أو المصابيح المعلقة أو مصابيح الأرضية. يوفر كلا النوعين من الإضاءة (السقف والأرضية) إضاءة كافية للأنشطة التي لا تتطلب إضاءة ساطعة ومركزة.

اقرأ: ديكورات رومانسية لمنزل العروس الجديد

إضاءة المهام في غرفة النوم

إضاءة المهام في تصميم غرف النوم
إضاءة المهام تشتمل على المصباح الخاصّ بالمكتب

تتطلب الأنشطة مثل القراءة أو العمل أو الاستمالة وجود أضواء العمل وتشمل إضاءة المكتب والإضاءة من طاولتي السرير بالقرب من كل جانب من جوانب السرير أو الإضاءة المنخفضة المعلقة على جانبي السرير والجدران التي توفر الإضاءة الكافية والضرورية للتركيز المستمر.

نموذج من مصابيح المهام
مصباح المهام قد يوضع على المنضدة الجانبيّة

الإضاءة الموجهة في غرف النوم

تهدف الإضاءة الموجهة عمومًا إلى لفت الانتباه إلى شيء ما في الغرفة، مثل اللوحة. يعد استخدام الإضاءة الموجهة في غرفة النوم، مثل شمعدانات الحائط أو الأشرطة الضوئية، طريقة رائعة لدمج هذه الوظيفة في تصميم إضاءة غرفة نومك.

وتجدر الإشارة إلى أن المخفت الذي يسمح بالتحكم في درجة الإضاءة وتعديلها إلى مستوى منخفض أو ساطع أو بينهما ضرور ، ويؤثر على المزاج، ويسمح لأي نوع من الإضاءة بلعب أدوار متعددة.

اقرأ: كيف أغير حياتي الزوجية للأفضل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى