المنوعات

بمناسبة اليوم العالمي للكتاب.. الاحتفال بالناشر والمعلم وأمناء المكتبة

في اليوم الثالث والعشرين من كل عام، تقام الاحتفالات في أكثر من 100 دولة حول العالم، مما يسلط الضوء على القوة السحرية للكتب كحلقة وصل بين الماضي والمستقبل وجسر يربط بين الأجيال ويعبر عن الثقافات.

 

احتفال اليونسكو بالكتاب

قدم برنامج “صباح الخير يا مصر” الذي يبث على القناة المصرية الأولى والقناة الفضائية المصرية، والذي يقدمه الإعلاميون محمد الشاذلي وهدير أبو زيد، تقريرًا تليفزيونيًا بعنوان «في اليوم العالمي للكتاب.. الاحتفال بأهمية الكتب ومتعة القراءة».

وبهذه المناسبة، تختار اليونسكو والمنظمات الدولية التي تمثل القطاعات الثلاثة المعنية بصناعة الكتاب والناشرين وبائعي الكتب والمكتبات مدينة كعاصمة عالمية للكتاب من أجل الحفاظ من خلال مبادراتها على زخم الاحتفالات بهذا اليوم حتى أبريل المقبل 23.

 

يحتفل في هذا اليوم بالناشر والمعلم وأمناء المكتبة

اليوم، أصبح اليوم العالمي للكتاب وحقوق النشر منصة تجمع ملايين الأشخاص من جميع أنحاء العالم، وذلك بفضل المشاركة النشطة لجميع أصحاب المصلحة والناشرين والمعلمين وأمناء المكتبات والمؤسسات العامة والمنظمات غير الحكومية الخاصة والإنسانية ووسائل الإعلام وكل من لديه الدافع للعمل بشكل جماعي في هذا المهرجان العالمي للكتاب والمؤلفين.

قال الصحفي محمد الشاذلي إن اليونسكو خصصت اليوم يوما عالميا للكتاب لتكريم المؤلفين والكتاب حول العالم لجهودهم في نشر العلم والثقافة والمعرفة وتشجيع الجميع خاصة الشباب ليكتشفوا متعة القراءة في حياتهم اليومية.

 

القراءة مولد للأفكار الجديدة

من جهته، قال الإعلامية هدير أبو زيد، إن نسبة كبيرة من الشباب حول العالم لا يعرفون أهمية القراءة في حياتهم، لافتاً إلى أن القراءة تساعد على توسيع العقول وتعطي أفكاراً وتجارب جديدة يمكن تطبيقها في الحياة الشخصية والعملية والاجتماعية.

محمود السعدي

صحافي سعودي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى