أخبار الخليج

النفط السعودي يرتفع مجدداً

السعودية تتوقع زيادة طاقة إنتاج النفط

توقعت السعودية عن زيادة طاقتها الإنتاجية اليومية من النفط بأكثر من مليون برميل لتتجاوز 13 مليون برميل بحلول أوائل عام 2027.

 

و حسب مصادر سعودية ستتراوح اسعار النفط بين 13.2 و13.4 (مليون برميل يوميا) لكن هذا (سيتم الوصول إليه) في نهاية عام 2026 وبداية 2027″.

 

وفي وقت سابق أعلنت شركة “أرامكو” السعودية في مارس/ آذار 2020 أنها تلقت توجيهات من وزارة الطاقة لزيادة طاقتها الإنتاجية المستدامة القصوى من 12 مليونا إلى 13 مليون برميل يوميا. لكن لم تحدد جدولا زمنيا للهدف الجديد.

في حين أن شركة أرامكو، أعلنت عن تحديات أمنية يسببها استمرار المواجهة بين التحالف العسكري بقيادة السعودية والمتمردين الحوثيين في اليمن والذين استهدفوا باستمرار المنشآت النفطية للشركة في ارجاء البلاد.

 

وتعرضت مرافق أرامكو لهجمات متتالية خلال الأشهر القليلة الماضية، قبل أن تتوقف إثر التوصل مطلع نيسان/ابريل لهدنة مدتها شهران.

 

و يأتي ذلك بعد إعلان شركة الطاقة السعودية العملاقة أرامكو عن قفزة بنسبة 82% في أرباحها خلال الربع الأول من العام، مدعومة بالارتفاع العالمي في أسعار النفط الناجم عن الأزمة الأوكرانية.

 

بينما أكدت السعودية والإمارات التزامهما بتحالف “أوبك +” النفطي، الذي تقوده الرياض وموسكو، مما يؤكد استقلال الرياض وأبو ظبي المتزايد عن حليفهتما القديمة واشنطن.

 

وتسعى السعودية لزيادة عائدات النفط لتمويل المشروعات العملاقة التي يطرحها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في المملكة، في إطار خطته لتنويع مصادر دخل الاقتصاد السعودي المرتهن بالنفط.

 

يذكر أن السعودية تعهدت بتحقيق الحياد الكربوني في 2060، ما أثار شكوك منظمات بيئية دولية.

أسعار النفط اليوم…

و جاءت أسعار النفط اليوم 110.23 دولار للبرميل للعقود الآجلة لخام القياس العالمى، كما سجلت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكى 109.50دولار للبرميل .

 

كما اعلنت أوكرانيا ان ألمانيا تخطط لوقف استيراد النفط الروسى بغض النظر عن عقوبات الاتحاد الأوروبى.

 

محمود السعدي

صحافي سعودي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من الجامعة الأسلامية، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى