هل الموسيقى تساعد في علاج الصرع

أكد باحثون أمريكيون أن الاستماع إلى الموسيقى لمدة 30 ثانية على الأقل يرتبط بانخفاض وتيرة انفجارات الدماغ لدى الأشخاص المصابين بالصرع.

تم بالفعل إثبات تأثير الموسيقى على الأشخاص المصابين بالصرع باستخدام تخطيط كهربية الدماغ، وفقًا لمقال نُشر في مجلة “Scientific Reports”.

قاس العلماء في كلية دارتموث في مدينة نيويورك النشاط الكهربائي في أدمغة 16 بالغًا مصابًا بالصرع استمعوا إلى مجموعة من المقطوعات الموسيقية من 15 إلى 90 ثانية، بما في ذلك موسيقى البيانو.

بين المشاركين، ارتبطت موسيقى البيانو لمدة 30 إلى 90 ثانية بانخفاض 66.5٪ في وتيرة اندفاعات نشاط الدماغ لدى الأشخاص المصابين بالصرع.

أثرت الموسيقى في الغالب على الأجزاء اليمنى واليسرى من القشرة الأمامية للدماغ، وهي المناطق المسؤولة عن تنظيم الاستجابات العاطفية. بالإضافة إلى ذلك، وجد الباحثون أن الاستماع إلى نهايات المقاطع الطويلة والمتكررة لـ K448 يزيد من النشاط الكهربائي المرتبط بالعواطف الإيجابية.

قال الباحثون إن الاستماع إلى K448 لأكثر من 30 ثانية قد يرتبط بتنشيط الشبكات العصبية التي تنظمها القشرة الأمامية المرتبطة بالعواطف الإيجابية. يُعتقد أنه يساعد في تقليل وتيرة النبضات الكهربائية المرتبطة بالصرع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى