دراسة.. المضادات الحيوية تؤثر في متوسط طول العمر

أجرى العلماء في جامعة فليندرز ومعهد جنوب أستراليا للأبحاث الطبية والرعاية الصحية دراسة فريدة لتأثير المضادات الحيوية على الحيوانات السليمة منذ الطفولة وحتى الشيخوخة.

تشير مجلة Cell Reports إلى أن نتائج الدراسة التي أجراها علماء أستراليون على الفئران أظهرت أن المضادات الحيوية نفسها لا تؤثر على طول عمر الإنسان، بل تؤثر على التغيرات التي تسببها في ميكروبيوم الأمعاء التي تؤثر عليهم.

وجد الباحثون علاقة بين نوع الميكروبيوم الموجود في الأمعاء بعد تناول المضادات الحيوية ومتوسط ​​العمر المتوقع في الفئران.

ويقول البروفيسور ديفيد لين، رئيس فريق البحث، “لأول مرة تابعنا تأثير التغيرات الحاصلة في ميكروبيوم أمعاء الفئران نتيجة تناول المضادات الحيوية في عمر مبكر، طوال حياتها”.

أصبح واضحًا للباحثين أنه بعد المفعول المطول للمضادات الحيوية، تحدث تغيرات خطيرة في تنوع ميكروبيوم الأمعاء، تاركًا نوعًا واحدًا أو نوعين فقط، والتي قام الباحثون بترميزها لـ PAM I و PAM II، وأن البكتيريا موجبة الغرام من عائلة Erysipelotrichaceae (Turicibacter) أصبحت مهيمنة في PAM I وبكتيريا Lachnospiraceae (Blautia و Coprococcus) في PAM II .

ويقول البروفيسور، “أظهرت فئران PAM II مقاومة عالية للأنسولين بعد تقدمها في العمر، ما يشير إلى وجود مشكلة في عملية التمثيل الغذائي، كما ظهرت التهابات مختلفة في جميع أنسجة جسمها بما فيها الدم والكبد والدماغ. وكانت نسبة الوفيات بين هذه الفئران تقريبا ضعف نسبة الوفيات بين فئران PAM I ، على الرغم من أن الفئران في كلا المجموعتين تعرضت لتأثير نفس كمية ونوع المضادات الحيوية”.

ويضيف: “تظهر نتائج الدراسة أن الميكروبيوم الذي يتواجد في الأمعاء بعد تناول المضادات الحيوية يمكن أن يعيد برمجة جهاز المناعة في الثدييات بآثار بعيدة المدى، بما في ذلك التأثير على التمثيل الغذائي وحتى مدة العلاج. الحياة”.

لإثبات أن هذه النتائج كانت نتيجة لتكوين ميكروبيوم مختلف، وليس المضادات الحيوية نفسها، ملأ الباحثون أحشاء فئران نموذجية خالية من الميكروبيوم، والمعروفة باسم “خالية من الميكروبات”، ببكتيريا PAM I و PAM. II. أظهرت نتائج هذه التجربة نفس التغييرات في الجهاز المناعي لفئران PAM II مقارنة بفئران PAM I.

المصدر: نوفوستي

اقرأ: نظام غذائي حسب الوزن والطول.. وكيف أعرف وزني المثالي؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى