الفئات المستفيدة من المدينة السكنية المصرية في مدينة الزهراء بغزة

وضع مدير المخابرات المصرية، عباس كامل، أمس الاثنين، وقيادي حركة حماس في قطاع غزة يحيى السنوار، حجر الأساس لبناء “حي سكني” في القطاع، تحت وصاية وتمويل مصري.

جاء ذلك خلال زيارة مدير المخابرات للقطاع لبحث إقامة هدنة مع إسرائيل وإعادة الإعمار بشأن عدة قضايا أهمها الاعمار وملف تبادل الأسرى.

ملاحظة/ لكي يصلك كل جديد بشأن المساعدات والمنحة القطرية ومتابعة أخبار الرواتب قم بالأشتراك في خدمة الاشعارات الخاصة بالموقع

أجرى كامل برفقة السنوار وعدد من قيادات حماس، زيارة تفقدية إلى الموقع المخطط لتشييد الحي السكني الواقع في حي “الزهراء” جنوب مدينة غزة.

وقال السنوار في بيان صحفي عقب الزيارة، بحسب وكالة أنباء الأناضول، إن هذا الموقع لا يزال مكانًا مقترحًا لتشييد المنطقة السكنية، ويتم دراسته من قبل الجهات المختصة.

وأضاف أنه سيتم في المستقبل إنشاء العديد من الأحياء السكنية في مناطق مختلفة من قطاع غزة. “لتوسيع الأجيال الشابة الذين حرموا من حقهم في الحياة نتيجة الحصار الإسرائيلي وبدأوا يفقدون الأمل في الحياة”.

وأضاف: “الأمل يتجدد حاليًا بفضل المقاومة وصمود الشعب الفلسطيني وحالة التضامن العربي ودور مصر الرائع”، على حد قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى