دليلك.. أبرز المدارس العربية في إسطنبول

يتوفر العشرات من المدارس العربية في إسطنبول وذلك لتلبية حاجات المقيمين العرب، حيث يقطن إسطنبول عشرات الآلاف من السكان العرب، الذين قرروا المكوث والاستقرار فيها مع عائلاتهم وأبنائهم، ولم تكن إقامتهم فقط زيارة استطلاعية لهذه المدينة، ومن أهم أولويات الاستقرار توفير مدارس عربية حتى يتمكن الأطفال من استكمال دراستهم ومتابعة أمور حياتهم وسيرها في المسار الصحيح، وتعد إسطنبول قبلة جديدة للاستقرار والمشاريع الاستثمارية، ووجهة للباحثين عن السكن الآمن والحياة الرغيدة.

اختيارات الأطفال العرب لاستكمال الدراسة في إسطنبول

يمكن للأطفال العرب الذين تبلغ أعمارهم من 6-12 عام، الدراسة في إحدى المدارس في إسطنبول وأهمها ما يلي:

  • المدارس التركية.
  • المدارس العربية في إسطنبول.
  • المدارس الدولية في إسطنبول.

طبيعة الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

يتاح للطالب الالتحاق بالمدارس العربية في اسطنبول والدراسة فيها بصورة نظامية، بعد حصول المدرسة على ترخيص من قبل التربية التركية، كما وتعتمد المدارس العربية على مناهج دراسية غير تركية مثل المناهج اليمنية أو المناهج العراقية أو الليبية أو السعودية أو المصرية وغيرها.

تمنح التربية التركية ترخيصاً واحداً فقط لمدرسة واحدة لكل منهاج من المناهج الدراسية المذكورة.

في الأونة الأخيرة بسبب ارتفاع أعداد الطلاب العرب في المدارس العربية في إسطنبول، غضت التربية النظر عن أعداد المدارس العربية الموجودة، وسمحت بترخيص أكثر من مدرسة تحتوي على نفس المنهج الدراسي.

تجرى إجراءات على المدارس العربية في اسطنبول نفس الإجراءات التي تجرى على المدارس التركية، ومن أهم هذه الإجراءات ما يلي:

  • موعد بداية السنة الدراسية
  • موعد انتهاء السنة الدراسية
  • موعد عطلة نصف السنة ومدتها.
  • العطلة الأسبوعية تكون يومي السبت والأحد.
  • الالتزام بالعطل الرسمية التي تفرضها الحكومة التركية.
  • موعد بدء الامتحانات النصفية والنهائية.

كما وتتيح المدارس في اسطنبول الدراسة المنزلية للراغبين بدراسة المرحلة الأخيرة من الثانوية العامة أي مرحلة التوجيهي، فقط يتوجهون للمدرسة لتقديم الاختبارات النهائية، ويحصلون على شهادة معتمدة في حال نجحوا في هذه الاختبارات.

المدارس العربية في إسطنبول
المدارس العربية في إسطنبول

أقسام مناهج الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

حيث تقدم المدارس العربية في اسطنبول نوعين من المناهج وهما:

منهج دراسي عربي مرخص من تركيا:

في هذه الحالة تقوم التربية التركية بالإشراف على شروط الترخيص والبناء، وعدد الطلاب المسموح بتدريسهم، والمراحل الدراسية المرخصة، والإشراف على الامتحانات النصفية والنهائية.

كما ويحصل الطلاب عند انتقالهم من صف إلى آخر على جلاء مدرسي رسمي، ويسمح للطالب بتغيير المدرسة والانتقال إلى مدرسة عربية أخرى في تركيا أو الى مدرسة تركية، ويمكنهم أيضا متابعة الدراسة في المدرسة ذاتها.

منهج دراسي عربي مرخص من الدولة الأم:

في هذه الحالة تكون الشروط أقل، والمزايا أقل، ويحتاج الطلاب إلى تعديل الجلاء المدرسي من قبل التربية التركية. 

يلتحق الطلاب في هذا النوع من المدارس عندما لا يهتمون بالحصول على جلاء تركي، وكذلك للذين يرغبون بتدريس أبنائهم بتكاليف مالية أقل من النوع الأول.

مناهج دراسية أخرى:

تقوم بعض المدارس العربية في إسطنبول بتدريس المناهج الانجليزية سواء كانت مناهج بريطانية أو كندية أو أمريكية أو مناهج أجنبية أخرى. 

يحصل هذا النوع من المدارس على ترخيص التدريس من قبل الجهة التي تدرس مناهجها.

اللغة التركية:

هناك مواد لتعليم اللغة التركية لكافة المراحل الدراسية، وغالبا يكون المدرس تركي الأصل ولديه كفاءة لتدريس اللغة التركية للأجانب، ويعتمد بشكل أساسي على منهج رسمي لتدريس اللغة التركية حسب كل مرحلة.

الرسوم المطلوبة للدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

تختلف رسوم الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول، وتعتمد على نوع المنهاج الذي يدرس في المدارس.

رسوم الدراسة بالمناهج العربية:

المرحلة الابتدائية من 1500 ـ 2500 دولار امريكي.

المرحلة المتوسطة من 2000 ـ 3000 دولار أمريكي.

المرحلة الثانوية من 2500 ـ 4000 دولار أمريكي.

رسوم الدراسة بمناهج دولية:

المرحلة الابتدائية من 4000$ – 5000 دولار أمريكي.

المرحلة المتوسطة من 5000$ – 6000 دولار أمريكي.

المرحلة الثانوية من 6000$ – 8000 دولار أمريكي.

معايير تحديد رسوم الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

  • نوع المنهاج الدراسي.
  • المرحلة الدراسية التي يتم دراستها.
  • الأنشطة المدرسية.
  • النزهات والخدمات الترفيهية.
  • موقع المدرسة الاستراتيجي.
  • تصميم الهيكل المدرسي.
  • كفاءة الخدمات التعليمية والتدريبية المقدمة للطلاب.

طرق دفع الرسوم المدرسية في المدارس العربية في إسطنبول

هناك عدة طرق يتم من خلالها دفع الرسوم الدراسية المستحقة وهي:

الدفع كاش.

الدفع على مرحلتين، دفع دفعة مع بداية كل فصل دراسي.

الدفع عن طريق مكاتب الخدمات الطلابية: حيث تعتمد هذه المكاتب على جذب الطلاب الأجانب القادمين من خارج تركيا للدراسة في مدارس تركيا، وبالمقابل يأخذون نسبة من رسوم  الدراسة التي يدفعها ولي أمر الطالب.

الحسومات المقدمة على رسوم الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

تتخذ المدارس العربية في إسطنبول عدة طرق لجذب عدد كبير من الطلاب العرب المتواجدين داخل وخارج تركيا للدراسة فيها، ومن أهم هذه الحسومات:

  • دفع كامل المبلغ.
  • الاخوة
  • التسجيل بشكل مجموعات.
  • الأيتام والفقراء.
  • نسبة الحسم تختلف من مدرسة لأخرى، وغالباً ما تشكل النسبة من 10 ـ 20% من مجمل السعر.

تكلفة النقل للمدارس العربية في إسطنبول:

المدارس العربية في إسطنبول تعقد مع شركات مرخصة ومخصصة لنقل الأطفال والطلاب الى مدارسهم، حيث تكون رسوم النقل منفصلة عن رسوم المدرسة ولا تقوم المدرسة بتغطيتها، إنما يتفق ولي أمر الطالب مع شركة النقل وتكون المدرسة فقط عبارة عن وسيط لادارة وتنظيم شؤون النقل.

معايير تحديد رسوم النقل الشهرية

  • بعد وقرب مكان سكن الطالب عن المدرسة.
  • عدد الأخوة. 

تبلغ الرسوم الشهرية لنقل الطلاب إلى مدارسهم من 100 ـ 200 ليرة تركية كل شهر، أي ما يقارب 17 و 34 دولار أمريكي.

المدارس العربية في إسطنبول
المدارس العربية في اسطنبول

أبرز المدارس العربية في إسطنبول

مدرسة الحكمة الدولية، حيث تقع في اسنيورت وتقوم بتدريس المنهج العراقي.

مدرسة أمجاد العروبة، تقع في منطقة أيوب، وتقوم بتدريس المنهج الليبي.

مدرسة أمل نينوى، تقع في بيليك دوزو، ومنهجها عراقي.

مدرسة الأوائل الدولية، ومدرسة الهدى الدولية، تقع في منطقة باشاك شهير، وتقدم المنهج اللبناني.

مدارس الأقصى الدولية، تقع في يني بوسنة، وتقوم بتدريس المنهج اليمني والأمريكي.

وهناك العديد من المدارس الأخرى كمدرسة محمد الفاتح، مدرسة النهضة، مدرسة البواسل السودانية، مدرسة الفنار الفلسطينية.

مميزات الدراسة في المدارس العربية في إسطنبول

  • مرخصة من قبل وزارة التربية التركية، وتسمح بتدريس المناهج العربية.
  • تتيح للطالب تقديم المفاضلة على الجامعات التركية الخاصة والحكومية بصورة نظامية وذلك استنادا على الشهادات الصادرة من المدارس العربية في اسطنبول. 
  • تساعد في التخلص من حاجز اللغة التركية.
  • توفير وقت كبير للطلاب من أجل تعلم اللغة التركية قبل البدء الدراسة بمناهج تركية.
  • تكلفة رسوم المدارس العربية في إسطنبول أقل من تكلفة رسوم المدارس الدولية التي تعتمد على  المناهج الأجنبية في التدريس.
  • الحفاظ على منهاج البلد الأم.
  • الاندماج بكل سهولة بين الطلاب العرب مقارنة بالاندماج بين طلاب أجانب أو طلاب تركيين.
  • سلاسة التعامل مع إدارة المدرسة والمعلمين.
  • المحافظة على هوية الطالب وعدم ترك فجوة بينه وبين هويته، ويتم ذلك من خلال دراسة لغته العربية وكتب التاريخ والجغرافية الخاصة به .
  • غنى المناهج العربية بالمواد الادبية والعلمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى