طرق الصيام المتقطع للرجيم.. فوائد ومحاذير

Advertisements

الصّيام المتقطّع هو الامتناع عن تناول الطعام والشراب لفتراتٍ زمنية معينة، حيث يكتسب الصيام المتقطع للرجيم شعبيّةً واسعة كوسيلةٍ للحد من السعرات الحرارية، ويمكننا القول إنّ أيّ حمية غذائية تحتوي على يومٍ واحدٍ أو أكثر من ذلك في الأسبوع من الصيام يعتبر هذا صياماً متقطّعاً، وقد يستهلك الإنسان ما بين 0-800 سعرة حراريّة خلال اليوم الواحد.

الصيام المتقطع للرجيم
الصيام المتقطع للرجيم

اقرأ المزيد:

كيفية الصيام المتقطع للرجيم

يوجد هناك العديد من الطرق أو الأنواع المختلفة للصّيام المتقطّع، ومن الممكن أن يكون جميعها فعّالاً بصورة جيدة، وتحديد النوع المناسب منها يعتمد على الفرد، والتالي أبرز الطرق الشائعة للصيام المتقطع للرجيم:

من الصيام المتقطع للرجيم طريقة 16/8:

وتعتمد هذه الطريقة على الصيام يوميّاً لمدّة 16 ساعة للرجال، ومدة 14-15 ساعة في اليوم للنساء، ويتم تقييد وقت الأكل ما بين 8 الى 10 ساعات، كما ويمكن توزيع هذا الوقت بوجبتين إلى ثلاث وجبات أو زيادة على ذلك.

نظام 2:5:

ويتم من خلال تناول حوالي 500-600 سعرةٍ حراريّةٍ في يومين من كل أسبوع، وباقي الأيام يتم تناول الطعام بشكلٍ طبيعيٍّ

الصيام يوماً كل أسبوع:

يعد برنامج صيامٍ متقطّع لمدة 24 ساعة، مرةً أو مرتين خلال الأسبوع الواحد، والجدير ذكره نستطيع تناول الماء والمشروبات التي لا تحتوي على سعرات حرارية مثل القهوة في فترة الصيام، والابتعاد عن تناول الأطعمة الصلبة.

الصيام خلال النهار:

يتضمّن هذا النظام تناول كميّاتٍ صغيرة من الخضار والفواكه في وقت النهار، ثم يتم تناول وجبة واحدة كبيرة في وقت الليل.

تخطّي الوجبات:

وهي أحدى الطرق الطبيعيّةٌ للصيام المتقطّع، والتي تتضمن بكل بساطة تخطّي وجبة واحدة أو وجبتين عند عدم الشعور بالجوع أو عند عدم توفر الوقتٌ الكافي لتناول الطعام.

الصيام المتقطع للرجيم
الصيام المتقطع للرجيم

فوائد الصوم المتقطع للرجيم

تفيد الدراسات إلى أنَّ الاعتماد على الصيام المتقطّع يوفر العديد من الفوائد الصحيّة، والتي من أهمها التالي:

خسارة الوزن:

يساعد الصّيام المتقطّع على نقصان الوزن من خلال خفض نسبة الإنسولين، الذي يسمح للجلوكوز الدخول إلى الخلايا، وعند انخفاض نسبة الجلوكوز في الدم بسبب عدم استهلاك الشخص للطعام أثناء فترة الصيام من الممكن أن تنخفض نسبة الأنسولين، ويؤدي انخفاض الإنسولين إلى إطلاق الخلايا لمخازن الجلوكوز لديها وذلك لاستخدامه كطاقة، الأمر الذي يساهم في خسارة الوزن.

الحد من الإصابة بمرض السكّري النوع الثاني:

الصيام المتقطع يساعد بشكل فعال في خسارة الوزن، وبالتالي يؤثر على العوامل المتعلقة بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري، حيث تعد السمنة من عوامل الخطر الاساسية للإصابة بمرض السكري النوع الثاني.

تحسين صحّة القلب:

اثبت الدراسات أنَّ الصّيام المتقطّع للرجيم يساعد في خفّض ضغط الدم في الجسم، وكذلك مُعدّل ضربات القلب، والكوليسترول، والدهون الثلاثيّة المتعلق ارتفاعها بالإصابة بأمراض القلب.

تحسين صحّة الدماغ:

أثبتت العديد من الدراساتٍ أنَّ الصّيام المتقطّع يساعد في تحسين صحّة الدماغ، فهو يُحسّن من مستوى الذاكرة، ومن الممكن أن يثبّط الالتهاب في الدماغ، المرتبط بالحالات العصبيّة، ويساعد في التقليل من خطر الاضطرابات العصبيّة، والتي من بينها ألزهايمر، ومرض باركنسون، وكذلك السكتات الدماغيّة.

خفض خطر الإصابة بالسرطان:

يساعد الصّيام المتقطّع في تقليل خطر الإصابة بمرض السرطان، كما ويمكن أن يساعد في تأخير ظهور الورم، والحد من العوامل المرتبطة بالسرطان، مثل، مستوى الالتهابات والأنسولين.

الصيام المتقطع للرجيم
الصيام المتقطع للرجيم

محاذير و اضرار الصيام المتقطع للرجيم

يُعتبر الجوعُ الأثرَ الجانبيَّ الشائع للصيام المتقطّع، ومن الممكن ان يشعر بعض الاشخاص بالضعف، كما أنّ الدماغ قد لا يمارس وظائفه بالشكل المطلوب والمعتاد، ومن الممكن أن يكون الأمرُ مؤقتاً فقط؛ حيث يستغرق جسم الانسان البعض من الوقت للتكيّف مع نظام الوجبات الجديد، ويمنع على الأشخاص الذين يعانون من بعض الامراض الصيام دون أخذ استشارة الطبيب المختص في البداية، ومن هذه الحالات التالي:

  • مرضى السكري، الذين يوجد لديهم مشاكل في تنظيم مستوى السكر في الدم.
  • من يتناول بعض الأدوية.
  • من يعاني من الإصابة باضطرابات الأكل.
  • من يعاني من نقصان في الوزن.
  • النساء الحوامل أو المرضعات، أو اللاتي عانين من مشكلة إنقطاع الطمث.
  • الأشخاص المصابين بانخفاض ضغط الدم.
  • النساء اللواتي يحاولن الحمل.

أقرأ المزيد:

أخطاء الصيام المتقطع التي تعيق فقدان الوزن

في بعض الأحيان لا تنجح طرق الصيام المتقطع للرجيم في خسارة الوزن، نتيجة القيام ببعض الأخطاء التي تعيق هضم الدهون، ومنها:

تناول كمية كبيرة من الطعام خلال الفترة المسموحة

تتضمن فكرة رجيم الصيام المتقطع التوقف عن تناول الأطعمة لفترة معينة خلال اليوم، وهذا لا يعني الإكثار في تناول الأطعمة المفضلة خلال الفترة المسموحة، بل يجب تقليل استهلاك السعرات الحرارية خلال اليوم لتحقيق أفضل النتائج، ولذلك يجب الالتزام خلال الساعات المسموح فيها تناول الطعام بعدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم.

التركيز على تناول الأطعمة الغير صحية

لا تعتمد طرق الصيام المتقطع للرجيم على تناول أي أطعمة يمكن أن تسبب اكتساب الوزن، مثل: الأطعمة المقلية، والوجبات السريعة، لكنها تعتمد على الأطعمة الصحية التي تحتوي على نسبة كبيرة من العناصر الغذائية الهامة للجسم مثل الكربوهيدرات الغنية بالألياف، البروتين الخالي من الدهن، الفواكه، الخضروات، الدهون الصحية.

إهمال شرب الماء

يساعد شرب كمية كبيرة من الماء خلال اليوم على تعزيز حرق الدهون في الصيام المتقطع للرجيم وأي حمية غذائية أخرى، كما يمنع الخلط بين العطش والجوع، لذلك ينصح بتناول كميات كبيرة من الماء خلال اليوم، وأيضا تناول الفواكه والخضروات التي تحتوي على نسبة عالية من الماء مثل الكرفس والخيار والبرتقال والبطيخ.

الإكثار من تناول الكافيين

يساعد الإكثار من تناول الكافيين على اكتساب الوزن مع مرور الوقت، وذلك لأنه يرفع مستوى السكر في الدم، مما يقلل حساسية الأنسولين، الأمر الذي يؤدي إلى تخزين الدهون في الجسم.

عدم اتباع أسلوب حياة صحي

تساهم الكثير من العوامل الأخرى في ارتفاع معدلات الحرق إلى جانب اتباع الحميات الغذائية المختلفة، مثل: الحصول على قسط كافي من النوم، الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية، البعد عن التوتر والقلق الزائد، ولذلك فإن عدم اتباع أسلوب حياة صحي يؤثر بشكل سلبي على خسارة الوزن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock