حياتكاهتماماتك

الرعشة الجنسية عند المرأة

ما هي الرعشة الجنسية عند المرأة؟ وكيف تستطيع المرأة الوصول إليها؟ فهي لا تعتبر عملية جسدية ترتبط بالعلاقات الجنسية فقط، بل تتعلق أيضا بالتجربة الشعورية لدى المرأة ذاتها، لذلك عندما تود المرأة الشعور بالرعشة الجنسية، ينبغي عليها أن تكون مرتاحة وهادئة.

وقد أثبت علميا أن الرعشة الجنسية عند المرأة لا تحدث عند الإثارة الفيزيولوجية فقط، بل تحدث بالدماغ أولا، لذلك تجد الكثير من النساء صعوبة في الوصول إليها.

علامات بلوغ الرعشة الجنسية عند المرأة

عند وصول المرأة المتزوجة إلى النشوة الجنسية فإن عضلات الحوض لديها تبدأ في الانقباض والانبساط، بالإضافة إلى إنقباض الرحم نفسه من الداخل مما يشعرها  بمتعة شديدة بتلك اللحظة بمنطقة العانة لديها ، وهذا هو السبب الرئيسي وراء ارتعاش الجسم بأكمله عند بعض السيدات.

تطرأ بعض التغيرات الظاهرية على السيدة عند الوصول إلى النشوة أو الرعشة الجنسية، وهذه التغيرات تتمثل فيما يلي:

  • يتغير لون الشفتين للون الأحمر، وذلك نتيجة لتدفق الدم الكثيف نحوهما.
  • ظهور بعض الإفرازات البيضاء اللون واللزجة من فتحة المهبل، مما يسهل من عملية دخول العضو الذكري من هذه الفتحة مهما كان حجمها.
  • تقوى وأحيانا تنتصب حلمات الصدر، كما يتغير لونها إلى اللون البني الداكن.
    الرعشة الجنسية عند المرأة
    الرعشة الجنسية عند المرأة

بعض النصائح  لاستثارة أسرع

لكي تحدث الرعشة الجنسية عند المرأة، لابد من معرفة اتباع بعض النصائح الهامة ومنها:

  • ابعدي نفسك عن التوتر والخوف قدر المستطاع، مع الاستمتاع بالمداعبة من خلال الكلمات والألفاظ مع اللمسات الجنسية قبل الجماع، كل ذلك يسهل من إيلاج العضو الذكري مع حدوث الرعشة الجنسية.
  • عند ممارسة العلاقة الحميمة افصحي لشريك حياتك عن كل ما يثيرك في هذه اللحظات الخاصة.
  • أحيانا كثيرة يستخدم البعض المواد غير الطبيعية مثل الجل ليسهل من دخول العضو الذكري، وزيادة الاستمتاع أثناء ممارسة العلاقة.
    الرعشة الجنسية عند المرأة
    الرعشة الجنسية عند المرأة

كيفية الوصول للرعشة الجنسية

  • لا يتطلب الأمر فقط دخول العضو الذكري وخروجه من فتحة المهبل الأقل حساسية حتى تصل المرأة للرعشة الجنسية، بل لابد من المداعبة والملاطفة بلمس اليد لتلك المنطقة بأكملها، وكذلك الثدي حتى تبدأ المرأة في الاستعداد لممارسة علاقة ناجحة من البداية.
  • توجد لدى السيدات جي سبوت G SPOT  وهي هامة جدا أثناء ممارسة العلاقة الجنسية، حيث توجد على الجدار الأمامي للمهبل وتقدر بحوالي 3 إلي 5 سنتيمترات، قد تعطي الجي سبوت شعورا بالاستمتاع والنشوة عند بعض السيدات وعلى العكس من ذلك عند البعض الآخر خاصة في حال عدم وجود مداعبة كافية من الطرف الآخر.
  • قد يسبق الرجل المرأة في الوصول للنشوة او الرعشة الجنسية، من هنا لابد أن تلاحظي ذلك وتحافظي قدر الإمكان على التناغم مع بعضكم البعض من خلال عدم التسرع في ممارسة العلاقة، والعمل على ملاطفته ببعض اللمسات والمداعبة بشكل لطيف مع الإفصاح التام عن كل ما يجول بداخلك، ولا تبخلي في ذلك حتى تحظي بقدر كاف من الاستمتاع.

المواضع الأكثر حساسية عند السيدات

هناك بعض المواضع الحساسة التي قد تساعد على الوصول إلى الرعشة الجنسية عند المرأة، والاستمتاع الكامل مع شريك حياتها، ومن هذه المواضع:

  •  الثديين حيث يصبح الثدي أكثر حساسية عند ملامسته باليد، كما يتغير لون الحلمة للون البني الداكن مع تصلب تلك المنطقة الحساسة، حيث يلجأ بعض الرجال للمس الحلمتين ومداعبتهم باللسان أو حتى الأسنان، من أجل الاستمتاع الكامل مع لمس الفرج أيضا في نفس اللحظة.
  •     مداعبة الفرج عند السيدة بعض الوقت قبل البدء بدخول العضو الذكري في فتحة المهبل.
  •   الشفايف من المواضع الحساسة عند المرأة، حيث تبدأ العلاقة بالملاطفة ومص الشفايف والعناق، كما أن هناك بعض المواضع الأخرى مثل العنق والأرداف.
  •  يصعب على المرأة والرجل الوصول للرعشة الجنسية بنفس اللحظة ولكن إن حدث ذلك فقد تكونا شريكان محظوظان، حيث يزيد الاستمتاع بممارسة العلاقة الجنسية.
  •    في حال سبقك شريك حياتك بالوصول للرعشة الجنسية، عليك بزيادة المداعبة والاعتناء به والحديث عن كل ما يثيرك بتلك اللحظة لتستمتعي بالعلاقة.
الرعشة الجنسية عند المرأة
الرعشة الجنسية عند المرأة

لحظات ما بعد العلاقة الجنسية

  • بدأت العلاقة الجنسية ببعض الكلمات اللطيفة والمداعبة بشتى الطرق من قبل الزوجين، للاستمتاع بتلك اللحظات قدر المستطاع.
  • انتهى الجماع بين الزوجين بدخول العضو الذكري ونزول السائل المنوي من الرجل، عندئذ يعود الجسم كما كان.
  • لم ينتهي الأمر عند ذلك، ولكن يرغب بعض الأزواج في العناق والملاطفة ببعض الكلمات البسيطة حتى بعد الجماع، وهذه اللحظة تعد من أهم اللحظات عند بعض السيدات.
  • لا تترددي كثيرا وأفصحي عن كل ما يدور بداخلك لشريك حياتك دون خجل أو خوف، لكي تستمتعا معا في نفس الوقت بممارسة علاقة جنسية ناجحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى