الاستحمام ليلا يحمي من هذه الأمراض !

اكتشف أطباء الجلدية أن أفضل وقت للاستحمام هو ليلاً قبل النوم، ويوصون بقضاء 5-10 دقائق في الحمام.

أكد الأطباء أن الاستحمام ليلاً له فوائد عديدة على صحة الإنسان، منها:

صحة الجلد

بعد يوم حافل بالأنشطة والحركات، يتعرق الشخص أكثر من مرة وعندما يصل إلى المنزل يجب أن يستحم، خاصة قبل الذهاب إلى الفراش، لأن عدم الاستحمام يسمح بدخول البكتيريا والجراثيم إلى الوسادة بمجرد أن تنام وتضع رأسك عليه. وهذا بدوره يؤدي إلى انتقال البكتيريا والملوثات الأخرى إلى الوجه، وظهور مشاكل الجلد مثل حب الشباب، لذلك من الأفضل الاستحمام ليلاً، ويمنح خلايا الجلد إمكانية التجدد بشكل صحي وحي الطريقة الطبيعية.

منع تقلص العضلات

يتسبب الإجهاد وساعات العمل الطويلة في تقلص العضلات، مما يسبب ألمًا شديدًا. لذلك، فإن الاستحمام ليلاً بماء فاتر بعد يوم طويل وشاق يساعد على تهدئة العضلات، ومنع الانقباضات، ومنع تقلصات الساق التي تحدث عادةً أثناء النوم، وهي مشكلة شائعة تنتشر في 60٪ من الناس.

منع التعرق المفرط

يمنحك الحمام النهاري بداية جديدة ونشيطة ليومك، لكن الاستحمام طوال الليل يساعد جسمك على محاربة مشكلة التعرق المفرط والروائح الكريهة التي تنتج عن ذلك، حيث يقلل الاستحمام البارد قبل النوم من التعرق للنوم، وهي مشكلة يعاني منها كثير من الناس.

صحة الشعر

يساعد الاستحمام في المساء على منح الشعر مزيدًا من الوقت حتى يجف، كما أن وجود الرطوبة فيه يساهم في تألق ونضارة الشعر، بينما يؤدي الاستحمام أثناء النهار وتجفيف الشعر بالأجهزة التقليدية مثل التجفيف بالسشوار لضعف وتلف خيوط الشعر.

نوم صحي

يوصي خبراء الصحة بالاستحمام بالماء الفاتر قبل ساعة ونصف على الأقل من وقت النوم يوميًا، مما يجعلك تغفو بسرعة 10 دقائق أسرع من الوقت المعتاد لأن الماء الساخن يرسل إشارات إلى الدماغ عند الاسترخاء بعد خفض درجة حرارة الجسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى