طرق علاج الآلام في القفص الصدري العلوي

ما هي الأسباب المتوقعة لألم القفص الصدري العلوي؟ هل توجد حلول علاجية؟ استمر في قراءة المقال لتجد الجواب.

هناك مجموعة من الأسباب لظهور الألم في القفص الصدري العلوي، وهذا ما سنتعرف عليه بالتدقيق في هذه المقالة:

أسباب الألم في القفص الصدري العلوي

يوجد عدة أسباب يمكن أن تؤدي إلى مثل هذا الألم، منها:

  •  القروح

القروح هي سبب منتشر للألم في الجزء العلوي من القفص الصدري، والذي ينتج عن حوادث المرور أو الحوادث الرياضية، وفي اغلب الاحيان ما يتم تمثيله بأي مما يلي:

  1. كسر الضلع.
  2. شد عضلي.
  3. شعر في الضلوع.

تستعمل هذه الأشعة السينية للكشف عن الكسور الموجودة في العظام، بينما يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي لاكتشاف الأضرار التي لحقت بالأنسجة الرخوة.

  • التهابات الغضروف العضلي

التهاب الغضروف العضلي هو التهابات في الغضروف الذي يربط القفص الصدري العلوي بعظم الصدر.

يوجد عدة أسباب معينة قد تسبب ذلك، مثل: القروح، أو الالتهابات، أو المجهود البدني الثقيل، مثل: رفع الاشياء الثقيلة، أو السعال الشديد، أو التهاب المفاصل البكتيري، أو الفيروسي، أو الفطري، أو الأورام الحميدة، وتتمثل في عدة أعراض، مثل:

  1. ألم فوق القفص الصدري على الجانب الأيسر.
  2. ألم يشبه الضغط في منطقة القفص الصدري وقد يشعر في اغلب الاحيان بنوبة قلبية.
  3. يزداد الألم سوءًا عندما تتنفس بعمق أو عند السعال.
  • الالتهابات الجنبة الوراثية

في بعض الأحيان، يسبب التهاب الغشاء المبطن للقفص الصدري والرئتين ألمًا في الجزء العلوي من القفص الصدري، ولكن منذ انشاء المضادات الحيوية أصبحت هذه العدوى أقل انتشاراً من ذي قبل، وإذا حدثت فهي تستمر من أيام قليلة إلى حوالي أسبوعين.

  •  سرطان الرئة

يعتبر الألم فوق القفص الصدري من الأعراض المنتشرة لسرطان الرئة، خاصة مع التنفس العميق أو الضحك أو السعال، وتكون فرصة العلاج أكبر في المراحل المبكرة من السرطان.

  •  متلازمة الألم العضلي التليفي

هذه المتلازمة تتمثل في ظهور الألم في أجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك ألم الصدر، ويشبه الألم الإحساس بالحرق أو الوخز.

وهو مرض يصيب 2 إلى 4٪ من الاشخاص وينتشر بشكل أكبر بين السيدات، حيث أن 90٪ من المصابين هم من النساء.

  • الانسداد الرئوي

الانسداد الرئوي مرض خطير يؤدي الى الموت بنسبة 30٪ من الناس المصابين الذين لا يأخذون العلاج، وهو انسداد الشريان المؤدي إلى الرئة.

يسبب مجموعة من الأعراض منها ألم أعلى القفص الصدري ومجموعة أعراض أخرى مثل:

  1. ضيق في التنفس.
  2. تنفس سريع.
  3. عرق.
  4. عدم انتظام ضربات القلب.
  5. سعال الدم
  • الحمل

يظهر الألم في الجزء العلوي من القفص الصدري في اغلب الاحيان خلال الحمل نتيجة تحرك الجنين بالقرب من القفص الصدري، بالإضافة إلى شد العضلات خلال هذا الوقت.

يمكن أن تظهر في أي وقت خلال الحمل، ولكن احياناً في الفترة الاخيرة من الحمل.

تشخيص ألم القفص الصدري العلوي

يوجد مجموعة من الأساليب التي يمكن أن نتبعها للتشخيص، بما في ذلك:

  1. الأشعة السينية: تستخدم للكشف عن أي تكدمات أو كسور في القفص الصدري.
  2. التصوير بالرنين المغناطيسي: يسمح بإعطاء صورة للقفص الصدري والأعضاء التي تحيط به.
  3. تصوير العظام: في حالة الاشتباه في الإصابة بسرطان العظام، يتم استخدام هذا الاختبار.

طرق علاج الآلام في القفص الصدري العلوي

يعتمد العلاج عادة على التشخيص الذي يحتوي على ما يلي:

  • في اغلب الاحيان لا تكون هناك حاجة للعلاج إذا كان التشخيص هو كسر أو تندب أو كدمات في عظام القفص الصدري، يمكن استعمال كمادات الماء البارد خلال فترة العلاج أو استخدام مهدئات الالام لمدة قصيرة لأنها يمكن أن تسبب ضيق في التنفس واستخدام مسكنات الألم خلال فترة العلاج.
  • معالجة العامل المسبب في حالة أن المرض المذكور أعلاه هو السبب.
  • العلاج الكيمياوي أو الإشعاعي إذا كان السبب هو السرطان.

لابد من الحرص على مراجعة الطبيب عند الاحساس بألم في القفص الصدري العلوي لمعرفة السبب، خاصة إذا كان مصحوبًا بضيق في التنفس، فقد يكون ذلك علامة على نوبة قلبية.

اقرأ المزيد:

اقرأ: أسباب وأعراض وعلاج الذبحة الصدرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى