الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة

ما هي الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة؟ تعتبر الصلصة الحارة أو الشطة من البهارات التي يفضلها الكثير من الأشخاص، وبصرف النظر عن الاضطرار إلى تناول كوب من الحليب من أجل تهدئة هذا الحريق المشتعل في الفم بعد أكل أي طعام مغموس في هذه المادة، هل تعرف ما هي الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة؟

توضح اخصاصية التغذية “ماريان واليش” سبب وكيفية حدوث ثلاثة ردود فعل شائعة جدًا بعد تناول الصلة الحارة، وفق موقع Eat This, Not That الأمريكي.

الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة
الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة

الآثار السلبية لتناول الشطة

احتراق اللسان

ذكرت الطبيبة المختصة واليش أن هذا الإحساس يُعزى إلى مادة الكابسيسين، وهو مكون نشط في الفلفل الحار.وتضيف: “عندما نأكل الصلصة الحارة، يصيب الكابسيسين الناقلات العصبية الموجودة في اللسان ويرسل إشارات الألم إلى الدماغ”. وتشير إلى أن “الشعور الحارق الذي نشعر بها خلال تناول البهارات هومجرد تصور بأن لساننا يحترق بينما في الواقع براعم التذوق لدينا سليمة”

ارتفاع حرارة الجسم وضربات القلب

وأشارت والش إلى أن درجة حرارة الجسم الأساسية ترتفع فعليا في عملية تسمى التوليد الحراري ولها دور كبير في زيادة مؤقتة لمعدل الأيض، بعد أن يتم تناول الصلة الحارة.

الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة
الآثار السلبية والايجابية لتناول الشطة

التعرق والتنفس بسرعة

تقول والش “إذا كانت الصلصة الحارة حارة بدرجة كافية فقد تبدأ في التعرق أو التنفس بسرعة”.

وأضافت أن “هاتين فقط طريقتان يبرد بهما الجسم من تلقاء نفسه. وقد تحدث زيادة في إفراز اللعاب والمخاط أيضا”.

الآثار الإيجابية لتناول الصلصة الحارة

يشير تحليل تلوي يحتوي على 90 دراسة إلى أن الكابسيسين، وهو المكون الطبيعي للفلفل الحار، من الممكن أن يساعد الناس على حرق 50 سعرة حرارية إضافية خلال الـ24 ساعة، وأن الاستهلاك بشكل منتظم يقلل بنسبة كبيرة من الأنسجة الدهنية في البطن، ويكبح الشهية، ويقلل من استهلاك الطاقة بشكل عام”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock