أفضل أوضاع الجماع للحامل

ما هي أفضل أوضاع الجماع للحامل؟ تشعر المرأة بصعوبة بالغة عند التفكير في ممارسة العلاقة الجنسية مع شريك حياتها وهي حامل، خاصة في الفترة الأولى من الحمل ويرجع ذلك إلى التعب، الإجهاد، القيء، والغثيان، لكن بمجرد اختفاء هذه الأعراض الأولية فإن الرغبة الجنسية تعود للمرأة من جديد، وتبدأ في البحث عن أفضل أوضاع الجماع للحامل التي تحافظ على الجنين من ناحية، و تحقق للمرأة رغبتها في ممارسة العلاقة الحميمة مع زوجها من ناحية أخرى.

العلاقة الحميمة أثناء الحمل

يحمي السائل الأمنيوسي الموجود في الرحم الجنين من أى مخاطر، كما تقوم عضلات الرحم القوية بعمل حماية أكثر للجنين، لذلك لن تؤثر العلاقة الجنسية على الجنين بالرحم خاصة في حال تمتع المرأة بصحة جيدة دون وجود مضاعفات، ومشاكل أثناء فترة الحمل مثل الولادة في وقت مبكر، أو بعض المشاكل في المشيمة عند المرأة.

أغلبية الأوضاع مريحة للمراة وآمنة خلال الحمل، ولكن هناك بعض النساء تبحث أكثر وأكثر عن أوضاع  الجماع للحامل من أجل تحقيق السعادة الزوجية بالوضع المناسب لها.

أوضاع الجماع للحامل
أوضاع الجماع للحامل

وينقسم الجماع بمراحل الحمل إلي 3 أنواع:

  • في الثلث الأول لا تبحث بعض السيدات عن ممارسة العلاقة الجنسية، حيث تقل الرغبة الجنسية والنشوة خوفا من إجهاض الجنين.
  • في الثلث الثاني من الحمل تبدأ المرأة من جديد بإبداء رغبتها في العلاقة الحميمة، خاصة بعد زيادة الأوعية الدموية بالحوض وتثبيت الجنين، والتخلص من قلق الإجهاض التلقائي.
  • في الثلث الأخير يعود للمرأة من جديد شعورها في البداية بعدم الرغبة في ممارسة العلاقة الجنسية مع الرجل، وذلك نظرا لكبر حجم الجنين من ناحية، والتعب والإرهاق والتفكير في الولادة من ناحية أخرى.
  • كما ينصح الأطباء المتخصصون خلال فترة الحمل بتجنب بعض الأوضاع غير الآمنة على الجنين، لذلك نوصي باستشارة الطبيب المختص قبل ممارسة العلاقة لاختيار أفضل أوضاع الجماع للحامل.

أفضل أوضاع الجماع للحامل

 معظم الأوضاع الجنسية مريحة للمرأة أثناء فترة الحمل، وعلى الرجل والمرأة اختيار المناسب لهما لضمان سلامة الجنين داخل الرحم، ومن هذه الأوضاع الآمنة :

  • تستلقي المرأة على جنبها الأيسر وترفع رجلها، ويأتي الرجل من خلفها حتى يقوم بإدخال العضو الذكري في المهبل، يمتاز هذا الوضع بالراحة التامة للمرأة وعدم الضغط على بطنها ويسمى هذا الوضع بالملعقة.
    أوضاع الجماع للحامل
    أوضاع الجماع للحامل
  • تنام المرأة في وجه الرجل ويصبحان متقابلان وجها لوجه، ثم ترفع رجلها بزاوية تسمح للرجل بدخول العضو في المهبل، هذا الوضع يسمح بالتواصل الجسدي بين الشريكين، وتخفيف الثقل على الرجل والمرأة.
  • وضع آخر مريح للمرأة ويضمن سلامة جنينها ألا وهو الاستلقاء على حافة السرير، وثني الركبتين مع رفع الحوض لكي تسمح للرجل بدخول العضو من خلفها، بحيث يظل واقفا على الأرض أو يقوم بثني ركبتيه على السرير ووضع وسادة أسفلها، حتى يصل إلى فتحة المهبل بسهولة دون عناء.
  • يمكن المرأة أن تستلقي على السرير وتقوم بثني الركبتين واليدين بوضع Doogy وترفع مؤخرتها قليلا، حتى يقوم الرجل من خلفها بإدخال العضو الذكري وإيلاجه بفتحة المهبل.

تلك هي بعض أوضاع الجماع للحامل، التي تعطيها الإحساس بالنشوة الجنسية مع الحفاظ على الجنين سليما داخل الرحم.

حالات تجنب العلاقة الجنسية للحامل

بعد توضيح أوضاع الجماع للحامل، توجد بعض الحالات التي تجعل المرأة تتجنب ممارسة العلاقة مع شريك حياتها أثناء الحمل، ومن هذه الحالات ما يلي:

أوضاع الجماع للحامل
أوضاع الجماع للحامل
  • يفضل التوقف عن ممارسة العلاقة الجنسية عند نزول بقع من الدم، أو حدوث نزيف بعد ممارسة العلاقة بين الطرفين.
  • قد تمثل ممارسة العلاقة الحميمة خطورة شديدة على السيدة الحامل خاصة في حالة المعاناة من المشيمة المنزاحة، و تغطيتها لعنق الرحم بشكل كلي أو جزئي.
  • تجنب المرأة الحامل ممارسة الجنس مع الرجل عند كسر الماء ونزولها، حيث يمثل ذلك خطر شديد على الجنين لأن الماء يحمي الجنين في الرحم من البكتيريا الضارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى