أهم المعالم الأثرية في ألبانيا

كان السفر إلى ألبانيا في الأيام الخوالي محفوفًا بالمزالق وكان السائحون قلقين للغاية بشأن الذهاب إلى هناك، ولكن بعد سقوط النظام الشيوعي وألبانيا بسبب قمعه ومحاولة اللحاق بالحضارة، أصبح السفر إلى ألبانيا آمن بشكل كامل، وأصبحت السياحة في ألبانيا هدفًا لكل زائر، حيث استغرق الأمر ما يقرب من عشرين عامًا لتصبح وجهة سياحية شهيرة.

تتواجد ألبانيا في البحر الأبيض المتوسط​​، وهي بوابة لشبه جزيرة البلقان، وتمتد على طول شواطئ البحر الأدرياتيكي والبحر الأيوني، وكذلك الريفيرا الألبانية المشهورة، وتشمل مجموعة من المعالم الأثرية التي ترجع إلى عصور عديدة، فهي بجانب الجمال الذي منحه الله مناظر طبيعية خلابة، تسافر عبر الزمن، وهذا ما يجعل السياحة في ألبانيا تفكر في عالم آخر غير العالم.

لذلك، عندما تفكر في السفر إلى ألبانيا، ستجد الكثير من الرحلات السياحية إلى ألبانيا التي تناسبك، في السنوات الأخيرة زادت الرغبة في السفر إلى ألبانيا، نظرًا لجمالها الخلاب، مما جعل السياحة في ألبانيا مرغوبة للغاية.

السياحة في ألبانيا
السياحة في ألبانيا

أهم المعالم الأثرية في ألبانيا

 المتحف الوطني للتاريخ 

تعد تيرانا هي عاصمة ألبانيا الجميلة، ومشاهدة المعالم السياحية في تيرانا تجعلك تقع في حب ألبانيا بشكل مباشر، وخصوصاً في متحف التاريخ الوطني في وسط المدينة، إنه أكبر متحف في دولة ألبانيا ويحتوي المتحف على 8 غرف (العصور القديمة / العصور الوسطى / عصر النهضة / الاستقلال / الأيقونات / حرب التحرير الوطنية ضد الفاشية / الإرهاب الشيوعي / الأم تيريزا).

يحتضن المتحف الكثير من الكنوز الأثرية من ألبانيا ويشمل على نسخة طبق الأصل من Skanderbeg، البطل القومي الألباني الذي قاتل ضد العثمانيين.

تعد قاعة الأيقونات أهم ما يميز المتحف، وهي مخصصة للأيقونات التي رسمها الفنان المؤثر أونوفر في الفن الألباني.

في حين أنه جناح الإرهاب الشيوعي، فإنه يشمل على وثائق ومقاطع فيديو مهمة للغاية حول اضطهاد الألبان خلال النظام الشيوعي، لذلك يشار إليه أيضًا باسم “جناح الإرهاب الشيوعي”.

 المتحف الوطني للتاريخ 
المتحف الوطني للتاريخ

مسجد أدهم باي – مدينة تيرانا

بالطبع لن تتعب من مشاهدة المعالم السياحية في تيرانا، حيث لا يمكنك أن تقرر زيارة ألبانيا دون زيارة مسجد Adham Bey القريب جدًا من متحف التاريخ الوطني.

يمتاز هذا المسجد بوجود اللوحات الجدارية الملونة ورسومات الأشجار والشلالات والجسور والزخارف التي نادرًا ما تُرى في الفن الإسلامي.

بدأ تأسيس هذا المسجد في سنة 1790 من قبل الملا باي واكتمل في عام 1820 من قبل أدهم بك بن الملا.

تم إغلاق المسجد في عهد النظام الشيوعي ولكن أعيد فتحه بعد تفكك الاتحاد السوفيتي في عام 1991.

مسجد أدهم باي – مدينة تيرانا
مسجد أدهم باي – مدينة تيرانا

ساحة سكانديربيرج  مدينة تيرانا

طالما أنك ستسافر إلى تيرانا، ستأتي بالتأكيد إلى ساحة سكاندربج، ستأخذك جميع الطرق في تيرانا إلى ساحة سكاندربيغ حيث تقع في وسط المدينة وعلى مسافة قصيرة سيرًا على الأقدام من مسجد أدهم باي.

أسس الميدان في القرن السابع عشر الميلادي من قبل الجنرال التركي باركينزاد سليمان باشا، وفي وسط الميدان تمثال لسكندربيغ، البطل القومي الألباني الشهير.

ساحة سكانديربيرج  مدينة تيرانا
ساحة سكانديربيرج  مدينة تيرانا

تلفريك 

من أبرز مناطق الجذب السياحي في تيرانا، والتي من خلالها يمكنك زيارة قمم جبال داجتي، بواسطة التلفريك، وهو الفريد من نوعه في دولة ألبانيا، حيث يصل طوله 4670 مترًا مربعًا، وهو الأطول، ليس فقط في ألبانيا، ولكن في جميع أنحاء شبه جزيرة البلقان.

لا يستغرق التلفريك أكثر من 15 دقيقة للايصال بالجبل عن طريق البحر، وهناك في أعلى الجبل ستشاهد مناظر المدينة الجميلة التي ستأخذك إلى عالم من السحر والجمال، لذلك هي واحدة من أكثر المغامرات إثارة ومتعة في أي شيء ستفعله أثناء مشاهدة المعالم السياحية في ألبانيا.

تلفريك 
تلفريك

 متحف BunkArt 1 للتاريخ والفن المعاصر – مدينة تيرانا

لا يمكنك إنهاء جولة في تيرانا كهذه دون زيارة إلى متحف BunkArt1، وهو أحد المتاحف التي تجعل السياحة في ألبانيا شيقة جداً وأعظم دليل على التحولات الجمية التي مرت بها ألبانيا.

هذا المكان الذي كان في الأصل مخبأ تحول إلى واحد من أجمل المتاحف الفنية على مساحة حوالي متر مربع تحت الأرض موزعة الى مجموعة طوابق، ويستضيف الكثير من المعارض التي تمزج بين التاريخ والفن الحديث وجزء من الفن المعاصر.

قلعة بيرات – مدينة بيرات

قلعة بيرات هي متحف في الهواء الطلق وجزء مهم من مدينة بيرات، يعود تاريخها إلى ما قبل 2400 عام، تم بنائه في القرن الثالث عشر، لكن تاريخ الموقع يرجع إلى القرن الرابع قبل الميلاد، وهي قلعة غنية بالكثير من الكنائس البيزنطية، ومعظمها مميز من نوعه.

العين الزرقاء في سارنده (Blue Eye) – مدينة فلوره

أما بالنسبة للسياحة في مدينة فلور، فلها تأثير خاص، فلا ينبغي لأحد أن يفوتك الذهاب إلى ساراندي لرؤية المصدر الأزرق.

إنه نبع طبيعي، يتواجد بالقرب من الريفيرا الألبانية، في موقع خلاب ينحدر هذا الربيع من داخل كهف ويمتاز بنقاء المياه التي يحتويها، بحيث يمكنك مشاهدة الطحالب والأعشاب المائية تحت الماء.

العين الزرقاء في سارنده
العين الزرقاء في سارنده

 قلعة كروية 

ستأخذك مشاهدة المعالم السياحية في أسفير إلى الماضي البعيد، حيث إنها البطل المفضل لمدينة ألبانيا “سكندربيرغ”، ولهذا يسمى باسم مدينة سكاندربيغ، أما عن قلعتها، فهي تعد من أبرز مناطق الجذب السياحي في ألبانيا، تم تأسيسه في القرن الخامس أو السادس الميلادي، يقع في الجزء العلوي من المدينة، وظل حاميًا للمدينة لقرون طويلة في عام 1981، تم افتتاح متحف بالداخل يتعامل مع كل ما يتعلق بحياة سكاندربيغ، بما في ذلك أسلحته وخوذته، بالإضافة إلى جميع متعلقاته.

 قلعة كروية 
قلعة كروية

 مدرج دوريس

من بين المعالم السياحية المهمة في ألبانيا، فهي من أغرب مناطق الجذب السياحي في دراس أو مدينة دراست كما يحب البعض تسميتها.

تم تأسيس هذا المدرج في عام 100م في عهد الإمبراطور الروماني هادريان، ثم أعيد كشفه مرة أخرى سنة 1960م، واستمر استخدامه لفترة 300 عام، وتم بناؤه لاستيعاب حوالي 20000 متفرج، يميزها عن بعضها، ويرجع تميزها أيضًا إلى حقيقة أنها تمثل الانتقال من العصر الروماني إلى عصر المسيحية، حيث ستجد هناك كنيسة صغيرة جميلة في الداخل.

 مدرج دوريس
مدرج دوريس

قلعة جيركاستر – مدينة جيركاستر

عندما تذهب لمشاهدة معالم المدينة في Girkaster، ستعرفها فوراً، حيث إنها واحدة من المدن المدرجة في قائمة المواقع التي يجب زيارتها أثناء التواجد في ألبانيا، عند دخول المدينة، سترى قلعة جيركاستر، التي تم بناؤها في القرن الثاني عشر وتم تجديدها على شكل واسع من قبل السلطات الألبانية التي أنشأت البنية التحتية لها.

 حديقة بوترينت الوطنية 

من مناطق الجذب السياحي في Botrotum هي حديقة Butrint National Park التي تغطي مساحة تقارب 94.24 كيلومترًا مربعًا وتشمل على الكثير من المناظر الطبيعية الجميلة، بالإضافة إلى العديد من المعالم الأثرية التي ترجع إلى فترات تاريخية مختلفة منذ العصر البرونزي، تتواجد الحديقة بالقرب من بحيرة بوترينت الجميلة وتم إدراجها في قائمة مواقع التراث العالمي لليونسكو.

 حديقة بوترينت الوطنية 
حديقة بوترينت الوطنية

قلعة روزافا 

يوجد حصن روزافا على أحد التلال عند زيارة مناطق الجذب السياحي شكوديرا، في الماضي، كانت قلعة لا يمكن اختراقها في هذه المنطقة، وكذلك مقر إقامة الملكة إليرين في القرنين الرابع والثالث قبل الميلاد.

يعد هذا الحصن من تراث حضارات المتقي، وبالتالي فهي تجذب انتباه السائحين والأجانب وتجعل الرحلة إلى ألبانيا جميلة.

قلعة روزافا 
قلعة روزافا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى