أماكن سياحية في فارنا لمحبي الشاطئ ونشاطاته

تقع مدينة فارنا في الشمال الشرقي لبلغاريا، وهي ثالث أكبر مدينة في البلاد، وتتمتع بمناخ معتدل على مدار العام، لكن خبراء السياحة يوصون بزيارتها بين مايو وأكتوبر، مشيرين إلى أن درجة الحرارة خلال الفترة المذكورة عادة تتراوح درجات الحرارة بين 25 و 35 درجة مئوية، مما يجعل مدينة فارنا وجهة بين الوجهات السياحية المثالية للحياة الشاطئية والشمس والأنشطة السياحية في الهواء الطلق.

شواطئ فارنا

شاطئ "غولدن ساندز"
“غولدن ساندز” يعدّ من  شواطئ أوروبا الأكثر شهرةً

تشتهر فارنا بشكل خاص بشواطئها حول البحر الأسود، وهي شواطئ لا يزال من الممكن السباحة فيها في سبتمبر، مع العلم أن درجة حرارة مياه البحر خلال أشهر الصيف حتى أكتوبر، تتراوح عادة بين 23 و 27 درجة مئوية. لمحة عامة عن بعض الشواطئ في فارنا أدناه:

• “شاطئ فارنا” المتصل بشكل مباشر بوسط المدينة، يستقطب السائحين، من جميع الفئات العمريّة.

• “غولدن ساندز”، الشاطئ التي تصنّفه مواقع سياحيّة متخصّصة على الشبكة العنكوبتية بأنه من شواطئ أوروبا الأكثر شهرةً، بخاصّة أن الحفلات فيه تمتدّ حتّى ساعات الصباح الأولى، وتستهدف فئة الشباب العمريّة بخاصّة.

• “اسبروفو” الشاطئ الواقع خارج وسط المدينة وملحق به مدرسة سباحة ويمكنك الاشتراك في إحدى دوراته أو استئجار معدات الرياضات المائية مثل رياضة ركوب الأمواج شراعيًا والإبحار والتجديف بالكاياك.

• تعتبر “تراكاتا” مثالية للعائلات التي لديها أطفال، حيث أنها محمية بالعديد من حواجز الأمواج، وهي مخصصة للسكان المحليين على وجه الخصوص، وهي هادئة معظم الوقت.

أماكن سياحية في فارنا

حديقة فارنا البحريّة
لقطة جويّة لحديقة فارنا البحريّة

تشمل مناطق الجذب في فارنا: منتزه فارنا البحري لممارسة الرياضة والتقاط صور جميلة للبحر ، والمتحف الأثري على ساحل البحر الأسود في بلغاريا ، وهو المتحف الذي يحتل مبنى تاريخي مصمم على طراز عصر النهضة وهو من أكبر المتاحف في بلغاريا. يحتوي على قطع أثرية من عصور ما قبل التاريخ، من عصور التراقيين واليونانيين والرومان، بالإضافة إلى معروضات الإمبراطوريات البلغارية والبيزنطية في العصور الوسطى والحكم العثماني. العنوان الذي يجب مشاهدته في المتحف هو “كنز الذهب البلغاري في فارنا” ، والذي تم تصويره في أقدم الذهب المصنوع من المجوهرات في العالم، مع ملاحظة أن المقتنيات المتعلقة بالكنز تمتد إلى ثلاث قاعات عرض منفصلة.

المتحف الأثري
البناء الخارجي للمتحف الأثري في بلغاريا

بالإضافة إلى ذلك، تشمل المحطّات السياحية على المتحف البحري الوطني، الذي يقع في مبنى مثير للإعجاب بهندسته المعمارية ، ويوفر معلومات قيمة عن أنشطة بلغاريا، وبناء الأسطول البحري والحرب بين صربيا وبلغاريا (1885)، وحرب البلقان. (1912-1913) والحرب العالمية الأولى (1914-1918) والحرب العالمية الثانية (1939-1945) ، على مساحة صغيرة نسبيًا تبلغ حوالي 400 متر مربع. هناك، يكتشف الزوار المراسي الأصلية القديمة، والزي الرسمي للبحارة والضباط، والميداليات …
للسياحة العائلية، يوصى بزيارة حديقة الحيوانات وحوض أسماك الدلفين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى