نظام غدائيالتغذية

أعشاب لتقوية الذاكرة وتنمية الذكاء

هل تريد اتخاذ جميع الإجراءات للحماية من مرض الزهايمر؟ نعرض لك أفضل الأعشاب لتقوية الذاكرة.

هل تعلم أن النظام الغذائي له دور مهم في تحسين وظائف المخ؟ حيث يؤثر كل شيء تأكله على الاداء المعرفي، ويمكن أن تساهم الأعشاب في الطبخ بشكل كبير في تحسين قدراتك العقلية والمعرفية، فإليك أفضل الأعشاب لتقوية الذاكرة:

أعشاب لتقوية الذاكرة

هناك الكثير من الأعشاب التي تستخدم لتقوية الذاكرة، ومن أهم هذه الأعشاب لتقوية الذاكرة:

الزعتر مفيد جداً في تحسين صحة الدماغ، هذا مثال على عشب يحفز الذاكرة تعمل الزيوت الطيارة لهذا النبات على زيادة مستويات أحماض أوميغا 3 الدهنية، وخصوصاً حمض الدوكوساهيكسانويك (DHA) في المخ.
تعمل أحماض أوميغا 3 الدهنية على حماية المخ، وتمنع التدهور المعرفي المصاحب بالعمر أو الخرف، كما أنها تعزز التعلم والذاكرة، كما يشمل الزعتر على عناصر الفلافونويد التي تعمل على زيادة قدرتها المضادة للأكسدة، والتي تحمي خلايا المخ.

  •  الريحان

يعد الريحان نبات قوي نظرًا لخواصه الطبية الكثيرة، يشمل الزيت العطري المأخوذ من هذا النبات على شجرة الكافور والأوجينول والنيرول وعدد من التربينات والفلافونويد ومستخلصات الميثانول، قد يكون الريحان مفيدًا في تقليل تلف المخ بسبب انخفاض الدورة الدموية.

بالإضافة إلى ذلك، كونه مادة تكيفية تساهم الجسم على الاستجابة بشكل أفضل للتوتر، فإنه يساهم في تخفيف التوتر من خلال تخفيف افراز هرمونات الاجهاد، كما يمكن استخدام زيت الريحان كمعلاج عطري لتحسين الذاكرة والتركيز.

  •  الميرمية

يتضمن نبات المريمية على حمض الكارنيوس، الذي يحد من تلف الجذور الحرة في الدماغ، ويزيد من افراز الجلوتاثيون المضاد للشيخوخة ومضاد الأكسدة، والذي يستخدم لمعالجة عدد من المشاكل العصبية، بما في ذلك مرض الزهايمر والتوحد يحد أيضًا من تلف الناقل العصبي مما يحسن قوة الذاكرة وقدرات التعلم.

  •  حصى البان

المعروف أيضًا باسم إكليل الجبل، لهذه العشبة خواص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، كما يساهم إكليل الجبل على مقاومة الجذور الحرة في المخ، وتشمل هذه العشبة على حمض carnosic الذي يساعد في وقاية الدماغ من السكتة الدماغية والأمراض التنكسية العصبية مثل مرض الزهايمر.

  •  الجنكة 

لطالما استخدمت هذه العشبة كعلاج لمرض الزهايمر، وهو علاج منتشر في الطب التقليدي الصيني ويشتهر بفوائده العظيمة، حيث يقال إن عشبة الجنكة تساهم في تعزيز العمل الإدراكي عن طريق تنشيط الدورة الدموية مما تؤدي بدورها إلى تحسين تدفق الدم إلى المخ.

يمكن لعشبة الجنكة أيضًا وقاية خلايا الدماغ وإصلاح اضرار الأنسجة العصبية الناجمة عن انخفاض سريان الدم إلى الدماغ.

  •  الجينسنغ

يحتوي الجينسنغ على عناصر كيمياوية مضادة للالتهاب يعرف باسم الجينسينوسيدات التي تساهم على خفض مستويات بيتا أميلويد في الدماغ، والتي ترتبط ارتباطًا قوياً بالزهايمر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى