أعراض سرطان الغدد الليمفاوية وطرق علاجه

Advertisements

يعرض إليكِ سيدتي جمال المرأة في هذا المقال أعراض سرطان الغدد الليمفاوية واسبابه وطرق علاجه، من الصعب تشخيص سرطان الغدد الليمفاوية، إلا أنه يعد من أكثر الأنواع قابلية للعلاج، مقارنة مع الأنواع الأخرى من السرطانات، يصاب الإنسان بسرطان الغدد الليمفاوية نتيجة إصابة الخلايا المكافحة للعدوى المتواجدة بداخل الجهاز المناعي، بسرطان الغدد الليمفاوية، أو إصابة العقد الليمفاوية، أو الغدة الزعترية، أو الطحال، وغيرها من أجراء الجسم الأخرى بهذا النوع من المرض، مما يغير من نمو الخلايا الليمفاوية وكذلك سرعة انتشارها بشكل غير قابل للسيطرة.

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية 

أنواع سرطان الغدد اللمفاوية

يكون سرطان الغدد الليمفاوية على نوعين هما:

اللمفومة اللاهودجكينية:

ويعد هذا النوع من أكثر الأنواع انتشارا.

اللمفومة الهودجكينية:

يعد هذا النوع من السرطان من أقل الأنواع انتشارا.

فكل من هذان النوعين من السرطان ينمو ويتطور بشكل مختلف عن الأخر، وبسرعة مختلفة  أيضا، مما يحتاج كل نوع إلى علاج مختلف عن الأخر.

الفرق بين سرطان الغدد الليمفاوية وسرطان الدم

يختلف سبب الاصابة بالغدد الليمفاوية عن سبب الإصابة بسرطان الدم، حيث أن خلايا الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية تختلف عن خلايا الإصابة بسرطان الدم.

بحيث يبدأ تكون سرطان الغدد الليمفاوية، في خلايا  اللمفاوية المكافحة للعدوى، بينما يحدث سرطان الدم في الخلايا المكونة لكريات الدم الحمراء المتواجدة داخل النخاع.

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

أسباب الإصابة بسرطان الغدد اللمفاوية

لم يتمكن العلماء من معرفة السبب الرئيسي وراء الإصابة بهذا النوع من السرطان، ولكنهم  استطاع العلماء من حصر الأسباب بشكل عام  والتي تساهم بشكل كبير في إصابة الشخص بسرطان الغدد الليمفاوية، منها:

  • عندما يصبح عمر الشخص مقارب لعمر الستين فما فوق.
  • ضعف جهاز المناعة نتيجة إصابته بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة.
  • بعد عمليات زراعة بعض الأعضاء.
  • الأطفال حديثي الولادة، والذين يتمتعون بنقص جهاز المناعة.
  • في حالة الإصابة بأمراض نقص المناعة، كروماتزم المفاصل، ومتلازمة شوغون، وكذلك داء الزلاقي.
  • إذا كان الشخص سبق له الإصابة بفيروس ابشتاين بار،  والتهاب الكبد ج.
  • الوراثة، وذلك عن طريق وجود صلة قوية بشخص أصيب بسرطان الغدد الليمفاوية في العائلة.
  • تعرض الشخص لاستنشاق البنزين وغيرها من المركبات السامة.
  • الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية مسبقا والتخلص منها.
  • التعرض للأشعة التي تعالج مرض السرطان.
  • السمنة.
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

هناك بعض الأعراض والعلامات التي تدل على إصابة الشخص بسرطان الغدد الليمفاوية، منها:

  • حدوث تورمات في الغدد الليمفاوية، وفي الرقبة، والإبطين، وكذلك بين الفخذين.
  • من أعراض سرطان الغدد الليمفاوية صعوبة في التنفس.
  • حمى وارتفاع درجات الحرارة.
  • نزول كمية كبيرة من العرق أثناء النوم.
  • من أعراض سرطان الغدد الليمفاوية الشعور بالتعب والإرهاق.
  • وجود كحة شديدة وسعال مستمر.
  • نقصان في وزن الجسم.
  • من أعراض سرطان الغدد الليمفاوية وجود حكة.

في بعض الأحيان يشعر المصاب بهذه الأعراض، ولكن قد يكون سببها وجود التهابات في الغدد، لذلك عند شعور الشخص بهذه الأعراض لابد من استشارة الطبيب لتأكيد إصابته بهذا النوع من السرطان، وذلك عن طريق عدة اسئلة يطرحها الطبيب على الشخص المصاب.

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

تشخيص إصابة سرطان الغدد الليمفاوية

قبل قيام الطبيب  بأجراء أي نوع من الفحوصات التي تكشف الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية، يقوم بطرح عدة أسئلة، لتساعده في تشخيص الحالة، ومن هذه الاسئلة:

متى شعرت بالأعراض؟

ماذا كنت تشعر في أخر أيام؟

ما هو الألم الذي كنت تشعر به؟

هل تعرض جسمك لنقصان في الوزن؟.

هل تعاني من الشعور بالتعب والإرهاق؟

هل سبق لك الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية؟

هل تشعر بأي نوع من الالتهابات؟

هل يوجد في تاريخ العائلة شخص مصاب بسرطان الغدد الليمفاوية؟

بعد إجابة الشخص المصاب على هذه الاسئلة، يتمكن الطبيب من حصر أعراض الإصابة بسرطان الغدد الليمفاوية، مما يقوم الطبيب بأخذ خزعة من أحد العقد الليمفاوية المتورمة لفحص ما إذا كانت تحتوي على خلايا سرطانية أم أنها تحتوي فقط على وجود التهابات، فكثير من الأحيان عندما يحدث تورم بإحدى العقد الليمفاوية تكون ناتجة عن وجود التهابات، وتحتاج إلى علاج بسيط للتخلص من هذا الورم.

ولكن إذا تبين أثناء فحص الخزعة وجود سرطان بالغدد الليمفاوية، فيقوم الطبيب بأخذ جزء من عقدة الغدد الليمفاوية أو يقوم باستئصالها بشكل كامل، أو عن طريق إدخال عينة في نسيج الغدد المتورمة بواسطة حقنة.

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

الفحوصات المطلوبة لسرطان الغدد الليمفاوية

إذا تأكد الطبيب من وجود سرطان في الغدد الليمفاوية، يقوم الطبيب بطلب مجموعة من الفحوصات ليكشف مدى انتشار السرطان في جسم الأنسان، ومن هذه الفحوصات:

فحص الدم:

يتم تحديد ومراقبة عدد الخلايا المتواجدة بداخل الدم.

خزعة نقي العظم:

يتم أخذ خزعة من سائل النخاع العظمي، وفحصها، لمعرفة وجود خلايا سرطانية داخل النخاع العظمي.

اشعة سينية لفحص منطقة الصدر:

يقوم الطبيب المعالج بفحص منطقة الصدر من الداخل.

صورة رنين مغناطيسي:

يستخدم في هذا النوع من الفحص خصائص المغناطيس لتصوير الأعضاء والأجزاء الداخلية في جسم الإنسان.

تصوير مقطعي باستخدام إصدار البوزيتروني:

يتم في هذا النوع من الفحص صدور جزيئات مشعة، لتحديد مكان وجود الخلايا السرطانية في جسم الإنسان

فحص جزئي:

يتم في هذا النوع من الفحص تحديد نوع السرطان الموجود داخل الغدد الليمفاوية، وذلك عن طريق فحص بعض التغيرات الجينية وكذلك البروتينات، وغيرها من التغيرات، التي تساعد الطبيب في نوع السرطان الذي يصيب الإنسان.

مضاعفات إهمال علاج سرطان الغدد

عند إهمال الشخص معالجة سرطان الغدد الليمفاوية، تتكون خراجات في مكان العدوى، والتي تكون عبارة عن تجمعات للصديد، والتي تسببها العدوى، بحيث يحتوي الصديد على بكتيريا، وميكروبات، وخلايا ميتة، مما يتطلب تناول مضاد حيوي للتخلص من الخراج.

أعراضأعراض سرطان الغدد الليمفاوية وعلاج الذبحة الصدرية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

علاج سرطان الغدد الليمفاوية

يعتمد العلاج على نوع خلايا سرطان الغدد الليمفاوية، ومدى انتشارها بالجسم، والتي يمكن تفصيله على النحو الآتي:

اولا: علاج إصابة الغدة اللمفومة اللاهودجكينية:

1- العلاج الكيميائي:

يتم عن طريق تناول أدوية كيميائية وعناصر معينة  تساعد على قتل الخلايا السرطانية.

2- العلاج بالأشعة:

استخدام اشعة مرتفعة الطاقة، بحيث يتم توجيهها للقيام بتدمير الخلايا السرطانية.

3- المعالجة باستخدام المناعة:

يتم في هذا النوع من العلاج استخدام التقنيات العلاجية، التي تعمل على تقوية مناعة الجسم الذاتية، عن طريق مهاجمة الخلايا السرطانية.

ثانيا: علاج إصابة الغدة اللمفومة الهودجكينية:

  1. العلاج الكيميائي.
  2. العلاج بالأشعة.

احيانا لم تستطيع هذه الأنواع في علاج سرطان الغدد الليمفاوية، فيلجأ الطبيب إلى عملية زراعة الخلايا الجذعية، التي يتم يفقدها المريض عند خضوعه للعلاج الكيميائي.

لذلك يحصل المريض على عدد من الخلايا الجديدة عند خضوعه لعملية زراعة الخلايا.

أعراض سرطان الغدد الليمفاوية
أعراض سرطان الغدد الليمفاوية

أنواع الخلايا الجذعية التي يتم زراعتها

هناك نوعان من الخلايا الجذعية التي يتم زراعتها:

زراعة خلايا جذعية ذاتية:

بحيث يتم زراعة خلايا جذعية يتم أخذها من المريض نفسه.

زراعة جذعية خارجية:

يتم فيها زراعة خلايا جذعية يتم أخذها من متبرع.

المتابعة والشفاء

بعد قيام الشخص المصاب بسرطان الغدد الليمفاوية بأخذ العلاج المناسب، لابد من حصول بعض الأعراض الجانبية، ولتجنب الإصابة بهذه الأعراض، لابد من استمرار متابعة الحالة المرضية مع الطبيب المعالج، وكذلك لابد من استشارة الطبيب بالاطعمة الصحية التي يجب تناولها، مع اتباع نظام غذائي مناسب، بالإضافة إلى ممارسة بعض التمارين الرياضية، كرياضة المشي، والتي تساعد الشخص المصاب بالتخلص من الشعور بالتعب والارهاق  الذي يشعر به أثناء فترة العلاج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock