أطعمة لتحسين الصحة العقلية والنفسية

لطالما ربط خبراء التغذية طبيعة النظام الغذائي بالصحة والسلامة الجسدية، ولكن هناك أيضًا أطعمة أساسية لها فوائد كبيرة للصحة العقلية والنفسية.

وفي هذا الصدد، قام خبراء التغذية بتجميع قائمة بأهم الأطعمة الطبيعية التي تلعب دورًا مهمًا في تحسين الصحة العقلية والنفسية، وأوصوا بها في النظام الغذائي، وكذلك في التمارين الرياضية.

أطعمة لتحسين الصحة العقلية والنفسية

تؤكد خبيرة التغذية الدكتورة ليندا جاد الحق أن أهم الأطعمة الطبيعية التي تحسن الصحة النفسية هي لحم الديك الرومي وجبن الريكوتا والموز والبطاطا المسلوقة والبطاطا الحلوة بالإضافة إلى الشعير والبابونج واليانسون والكاكاو (لأن غني بالمغنيسيوم) هذه كلها مواد تساعد على تحسين المزاج والصحة العقلية.

وفيما يتعلق بالصحة النفسية، أوضح جاد الحق أن هناك عاملين رئيسيين يتعلقان بتحسين الذاكرة بشكل خاص. الأول يتعلق بالأطعمة التي تحتوي على أوميغا 3، والثاني يتعلق بالأطعمة التي تحتوي على الحديد.

للحصول على أوميغا 3، يوصي الخبير بتناول التونة والسلمون والماكريل، وكذلك الزيت الحار والمكسرات (خاصة الجوز).

في الوقت نفسه، يشير اختصاصي التغذية إلى أن “فقر الدم” مرض يسبب مشاكل في الذاكرة، ولذلك ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالحديد، مثل “الكبد”، بما في ذلك كبد الدجاج، بالإضافة إلى اللحوم والتمر.

في ظل هذه الخلفية، أثبت الباحثون في جامعة بينغهامتون في الولايات المتحدة أن تناول وجبة الإفطار يوميًا، وممارسة الرياضة بشكل معتدل، وتقليل استهلاك الوجبات السريعة والكافيين، أدى إلى تحسين الصحة العقلية للشابات، للنساء الناضجات يتم تطبيق نفس الشيء مع إضافة تناول كميات كبيرة من الفاكهة يوميا.

عند الشباب، تؤدي التمارين اليومية جنبًا إلى جنب مع استهلاك منتجات الألبان واللحوم إلى تحسين الصحة العقلية، فضلاً عن تقليل استهلاك الوجبات السريعة والكافيين.

الأمر نفسه ينطبق على الرجال الناضجين الذين يأكلون كمية إضافية من المكسرات يوميًا، وفقًا لنتائج الدراسة التي استمرت 5 سنوات (حيث تمت دراسة عادات الأكل والعادات الجسدية لـ 2600 مشارك) ونشرت في مجلة Nutrients العلماء.

كما وضع استشاري التغذية العلاجية والسمنة الدكتور هاني جبران “وصفة” لأهم الأطعمة الطبيعية، ليس فقط للتمتع بجسم صحي وصحي، ولكن أيضًا لدعم الصحة العقلية، بما في ذلك عن طريق تعزيز الذاكرة والحفاظ على النشاط البدني.

في مقدمة هذه الوصفة اللحوم والأسماك والبيض ومنتجات الألبان بشكل عام، بالإضافة إلى العسل الأبيض، وكذلك الفاكهة، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وخفض الكافيين بشكل خاص.

ويؤكد الخبير أن تناول الأطعمة الصحية يحسن الحالة المزاجية وهذا بدوره يدعم الصحة النفسية خاصة للشباب والشابات، ويستدل على وجود أطعمة مرتبطة بالشعور بالسعادة والشعور بالرضا، ومقاومة الاكتئاب، وخاصة الإصرار على “وجبة الإفطار” كعنصر أساسي لا غنى عنه، والمهم أنه يحتوي على عناصر غذائية متكاملة، مثل تناول قطع من الخبز الأسمر مع البيض وعصير البرتقال الطبيعي.

كما ينصح جبران بتقليص الكافيين والوجبات السريعة ومشروبات الطاقة بشكل كبير، والتي اعتاد عليها الكثير من الشباب لأنها تحتوي على نسبة عالية من السكريات والكافيين، ويمكن أن تجعلك تشعر بالنشاط بشكل مؤقت، لكنها تسبب مشاكل صحية قد تصل إلى مشاكل بالقلب وتؤثر بالقطع على الصحة النفسية والعقلية بالتبعية.

ويختم الخبير بالقول: “الرياضة جزء أساسي من أي نظام غذائي، من أجل صحة الجسم والعقل.. وهو ما تؤكده المقولة الشهيرة منذ آلاف السنين (العقل السليم في الجسم السليم)”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى