أضرار الليزر المنزلي ومحاذير استخدامه

انتشر في الآونة الأخيرة إزالة الشعر الزائد باستخدام جهاز الليزر المنزلي، لذلك ينبغي التطرق إلى أضرار الليزر المنزلي، حيث أوضحت طبيبة الأمراض الجلدية في نيويورك (جيرفايس جيرستنر)، أن بصيلة الشعر تمتص الضوء في حال وجود اختلاف بين الشعر والجلد، فالشخص الذي يملك بشرة فاتحة وشعر داكن، هو الذي يحصل على النتائج المرجوة، بينما الشخص الذي يملك شعرا فاتحا وبشرة داكنة، لن يحصل على نتيجة مرضية، وينصح في هذه الحالة بتجنب الليزر نهائيا، حتى لا يؤدي الأمر إلى حروق وتقرحات، نظرا لقدرة البشرة الداكنة على امتصاص الليزر.

ماذا عن أضرار الليزر المنزلي؟

بعد انتشار استخدام الليزر المنزلي بدلا من الطرق العادية في التخلص من الشعر الزائد، ظهرت أعراض جانبية سيئة ناتجة عنه، والتي غالبا ما تحدث بسبب الاستخدام الغير صحيح له، ومنها ما يلي:

  • تهيج البشرة واحمرارها نتيجة تعرضها فور الانتهاء من استخدام الليزر بفترة صغيرة للشمس.
  • ظهور بعض البقع الداكنة، وهذا ينتج عن عدم التخلص من بقايا المكياج، أو الشوائب الموجودة على سطح الجلد.
  • عدم اتباع التعليمات الخاصة بطريقة الاستخدام الصحيحة، مما يسبب مشاكل للجلد وبعض الحروق.
  • تظهر الأضرار بوضوح عند بذل نشاط بدني كبير فور استعمال جهاز الليزر، حيث يشعر الشخص بالوخز في الجلد، لذلك يفضل استخدامه قبل النوم.
  • الشعور بالحكة المستمرة عند استعمال جهاز لا يتوافر به مواصفات الأمان.
    أضرار الليزر المنزلي
    أضرار الليزر المنزلي

أضرار الليزر المنزلي للحامل

جهاز الليزر المنزلي ليس بالقوة الكافية التي تجعل الأشعة الصادرة منه تصل إلى الجنين، أو تؤثر بشكل سلبي عليه، لكن هناك بعض الآثار الجانبية الضارة التي تعاني منها الحامل نتيجة استعمال ذلك الجهاز مثل:

  • يسبب ذلك الجهاز الألم الشديد للمرأة خلال فترة الحمل عند استعماله، خاصة وأنه يحذر عليها استعمال أي دهان مخدر لمنع ذلك الشعور.
  • حدوث بعض الاحمرار والتهابات البشرة.
  • إذا تم استخدام الليزر في الجزء السفلي من الجسم، تشعر الحامل بمغص وتقلصات في الرحم، الأمر الذي قد يؤدي إلى الإنجاب في وقت مبكر.
  • يزداد ظهور البقع الداكنة لدى المرأة الحامل عن غيرها عند استعمال جهاز الليزر المنزلي، وذلك بسبب نشاط الأنسجة المسئولة عن الصبغة في تلك الفترة.
    أضرار الليزر المنزلي
    أضرار الليزر المنزلي

أضرار الليزر المنزلي للمناطق الحساسة

المنطقة الحساسة تكون أكثر مناطق الجسم قابلية للتأثر بأي شيء جديد تتعرض له البشرة، نظرا لشدة تحسسها، لذلك يفضل تطبيقه على جزء صغير قبل استعماله على كامل المنطقة، ومن أضراره ما يلي:

  • يؤثر الليزر المنزلي على البشرة الحساسة بالسلب، ويسبب بعض الحروق والمشاكل في الجلد، خاصة أصحاب البشرة السمراء والداكنة.
  • ظهور بعض البقع الغامقة على البشرة.
  • التهابات في الجلد واحمراره.
  • انتفاخ وتورم في المنطقة التي تم استعمال الليزر عليها، وللحد من ذلك يجب استخدام القليل من الثلج بشكل موضعي.
    أضرار الليزر المنزلي
    أضرار الليزر المنزلي

أضرار الليزر المنزلي للوجه

استعمال الليزر على الوجه دون الرجوع إلى مختص لفعل ذلك يسبب بعض المشاكل، والآثار الجانبية السيئة على البشرة مثل ما يلي:

  • ظهور بعض الندوب على الوجه.
  • استعمال الليزر المنزلي على الوجه يسبب ظهور بعض الحبوب.
  • قد يتقشر الجلد بعد تطبيق جلسة الليزر المنزلي لفترة كبيرة من الوقت.
  • يزداد لدى البعض نمو الشعر عكس المتوقع، وذلك في حالات قليلة.

أضرار الليزر المنزلي على العين

تطبيق الليزر المنزلي على بشرة الوجه قد يلحق الأذى بالعين، لذلك يجب توخي  الحذر الشديد عند استعماله، وتجنب ملامسته للعين، ويفضل ارتداء غطاء واقي لعدم الضرر بالعين والرؤية.

محاذير استخدام جهاز الليزر المنزلي

يجب الالتزام بالإرشادات والتعليمات الخاصة باستعمال الليزر المنزلي، لتجنب حدوث أي مضاعفات أو مشاكل في البشرة، وفيما يلي بعض الحالات التي يحذر عليها استخدامه:

  • إذا كانت البشرة بها حبوب أو بثور.
  • لا ينصح باستعماله لمن يعاني من حساسية في الجلد، أو مرضى البهاق.
  • يمنع استخدامه لمن هم دون سن السادسة عشر.
  • لا يجب استعماله قبل او بعد التعرض لأشعة الشمس مباشرة لتجنب الحروق.
  • يحذر تطبيقه على الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض مثل: مرض الصرع، السل، الأورام الخبيثة، ومرضى القلب.
  • لا ينصح به للحوامل والمرضعات، بسبب زيادة الاضطرابات الهرمونية لديهم، مما يجعلهم أكثر عرضة لــ أضرار الليزر المنزلي.
  • لا توجه أشعة الليزر على أي وشم، أو شامة، أو قطع زائدة في الجلد، كذلك الحسنات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى